أخبار تركيا

أردوغان: سنزف بشرى سارة لقبرص التركية في 20 يوليو

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة، أنه سيزف بشرى سارة من برلمان جمهورية شمال قبرص التركية خلال زيارته المرتقبة الإثنين.

وقال أردوغان في تصريح صحفي عقب صلاة الجمعة بإسطنبول، إنه سيتوجه على رأس وفد كبير إلى قبرص التركية الإثنين.

وأوضح أنه سيلقي خطابا أمام نواب برلمان قبرص التركية في اليوم الأول من الزيارة.

أقرأ أيضا : الرئيس أردوغان: حاسبنا وسنواصل محاسبة الخونة

وأضاف: “أود أن أزف بشرى لشمال قبرص من برلمانها، لدينا خطوة سارة، وانتهينا من العمل التمهيدي لها”.

وأشار إلى أنه سيشارك في مراسم احتفالات “عيد السلام والحرية” السنوية في اليوم الثاني من الزيارة الموافق لـ 20 يوليو/ تموز الجاري.

وأضاف أنه خلال الزيارة سيبعث برسائل من أجل إرساء السلام في الجزيرة وفي العالم أجمع.

وأوضح أنه سيبحث مع نظيره الشمال القبرصي العلاقات الثنائية خلال الزيارة.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا أطلقت عملية السلام العسكرية في جزيرة قبرص، بتاريخ 20 يوليو/ تموز 1974، بعد أن شهدت الجزيرة انقلابا عسكريا قاده نيكوس سامبسون، ضد الرئيس القبرصي مكاريوس الثالث، في 15 يوليو من العام نفسه.

وجرى الانقلاب بدعم من المجلس العسكري الحاكم في اليونان، فيما استهدفت المجموعات المسلحة الرومية سكان الجزيرة من الأتراك.

وبدأ الجيش التركي عملية عسكرية ثانية في 14 أغسطس / آب 1974، ونجحت العمليتان في تحقيق أهدافهما.

وفي 13 فبراير/ شباط 1975، تم تأسيس “دولة قبرص التركية الاتحادية” في الشطر الشمالي من الجزيرة، وتم انتخاب رؤوف دنكطاش رئيسا للجمهورية التي باتت تعرف منذ 15 نوفمبر/ تشرين الثاني 1983 باسم “جمهورية شمال قبرص التركية”.

إسطنبول _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟