أخبار تركيا

أردوغان يجدد انتقاده لبيان الضباط المتقاعدين

جدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، انتقاده لبيان أصدره مؤخراً 104 ضباط متقاعدين من البحرية، حول قناة إسطنبول المائية المخطط شقها بموازاة مضيق البوسفور، واتفاقية مونترو.

وخلال لقائه عددا من الشبان في مكتبة المجمع الرئاسي، قال أردوغان متسائلاً: “بصفتي القائد العام للجيش أسأل الضباط المتقاعدين الـ104 كيف يمكنكم إصدار بيان كهذا؟”

وأكد أردوغان أن بيان الضباط المتقاعدين لا علاقة له بحرية الرأي.

ودعا الضباط المتقاعدين إلى الالتزام بمكانتهم كعسكريين، أو الانخراط في حزب سياسي إن كانوا يريدون ممارسة السياسة.

وشدد على أنه من غير المعقول أن تقبل حكومته ببيان كهذا، مبيناً أن الأمر انتقل إلى القضاء الذي سيبتّ بقراره في هذا الخصوص.

أردوغان يجدد انتقاده لبيان الضباط المتقاعدين

وفي 5 أبريل/ نيسان الجاري، فتحت النيابة العامة بأنقرة تحقيقًا حول بيان الضباط المتقاعدين.

اقرأ أيضًا: 4 ضباط متقاعدين يدلون بشهاداتهم حول بيان “قناة إسطنبول”

ودعا البيان المذكور إلى تجنب جميع أنواع الخطابات والأعمال التي قد تجعل اتفاقية “مونترو” (الخاصة بحركة السفن عبر المضائق التركية) موضوعًا للنقاش.

وأدان البيان ذاته الجهود الرامية إلى إظهار الجيش التركي وقوات البحرية “بعيدين عن المسار المعاصر الذي رسمه أتاتورك (مؤسس الجمهورية)”.

وردت وزارة الدفاع التركية على بيان الضباط المتقاعدين ببيان أكدت فيه على أهمية “عدم استخدام القوات المسلحة التركية كوسيلة لتحقيق الأطماع والآمال الشخصية لمن ليس لديهم أي مهمة أو مسؤولية”.

انقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى