أخبار تركيا

البرلمان التركي يحتفل بالذكرى الـ101 لافتتاح مقره التاريخي

احتفل البرلمان التركي، الجمعة، بالذكرى الـ101 لافتتاحه في مقره التاريخي الأول بحي أولوص في العاصمة أنقرة.

وشهد المبنى التاريخي لمجلس الأمة التركي الكبير الأول الجمعة مراسم بمناسبة الذكرى الأولى بعد المائة لافتتاحه، وعيد الطفولة والسيادة الوطنية، الذي يوافق 23 نيسان/أبريل من كل عام.

وشارك في المراسم رئيس البرلمان مصطفى شنطوب، ونائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، ورئيس حزب الشعب الجمعوري المعارض كمال قليجدار أوغلو، ووزيري التربية ضياء سلجوق والدفاع خلوصي أكار وكبار قادة الجيش ونواب وغيرهم من المسؤولين والمعنيين.

وبدأت المراسم باذاعة التسجيل الصوتي للكلمة الأولى في البرلمان التي ألقاها النائب عن ولاية سينوب “شريف بي” قبل قرن، وعزف النشيد الوطني.

وفي كلمة خلال المراسم، أكد شنطوب أهمية هذا المبنى كمركز ومقر لإدارة كفاح الاستقلال الذي خاضته الأمة في أحلك مرحلة تاريخية.

ولفت شنطوب إلى أن المجلس الأول تم افتتاحه في 23 آبريل/نيسان 1920، في خضم حرب الاستقلال، وقام بصياغة دستور 1921 خلال فترة لا تتعدى 8 أشهر لمواصلة نشاطه المحق، على أرضية قانونية وشرعية.

اقرأ أيضًا: رئيس البرلمان التركي يدعو لعدم التمييز بين التنظيمات الإرهابية

من ناحية أخرى أكد شنطوب أن الذين يعتقدون بأن لهم الحق في التدخل ضد الإرادة الوطنية بدعوى الحرص على مصلحة الدولة والأمة والذين يلمحون لذلك أو يؤيدون ذلك (في إشارة إلى الانقلابات) إنما يناقضون الروح المؤسسة للجمهورية، وليس فقط قواعد الديمقراطية.

كما نوه أن الاحتفال بـ 23 أبريل/نيسان كعيد للطفولة إلى جانب السيادة الوطنية، يعد مصدر فخر للأمة التركية، سيما أنه يعد العيد الأول للطفولة في العالم.

ويوافق العيد الوطني 23 أبريل/ نيسان من كل عام، وهو التاريخ الذي وُضع فيه حجر أساس الجمهورية التركية، وافتتح فيه مجلس الأمة الكبير عام 1920.

يشار أن مؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك؛ أهدى عيد السيادة الوطنية لجميع أطفال العالم، ولذلك تحول اسم العيد إلى “الطفولة والسيادة الوطنية”.

انقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى