أخبار تركياتركيا والعالم

الداعية الهندي سلمان الندوي ينعي عالم الحديث التركي محمد سراج

قال إن سراج رجل التعليم والتربية والإصلاح

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

الداعية الهندي سلمان الندوي ينعي عالم الحديث التركي محمد سراج

ترك ميديا

نعى الداعية سلمان الحسيني الندوي، أحد كبار علماء ومفكري الهند، عالم الحديث التركي محمد أمين سراج.

وقال الندوي، في تسجيل مصور السبت: “تلقينا نبأ مفجعا بوفاة العالم الجليل والداعية المجاهد والمحدث والمفسر الكبير والفقيه الأصيل الشيخ محمد أمين سراج”.

وأضاف: “إنا لله وإنا إليه راجعون، كان سراج صاحب همة عالية ورجل التعليم والتربية والإصلاح”.

وتوفي سراج، مساء الجمعة، عن عمر ناهز 90 عاما.

وبدأ سراج حفظ القرآن الكريم في السادسة من عمره في بيت جده.

وبين أعوام 1940 ـ 1943 درس في مسقط رأسه بولاية طوقات التركية، ثم أرسلته أسرته إلى إسطنبول لمواصلة تعليمه.

وفي إسطنبول درس علمي التفسير والحديث، وحصل على أول إجازة في الحديث عن سلسلة المحدث الحاج فرحات ريزوي على الشيخ سليمان أفندي.

​​​​​​​​​​​​​​وفي 1950، هاجر إلى مصر لمواصلة تعليمه، وسجل في الثانوية الأزهرية.

وتلقى التعليم على يد محمد زاهد الكوثري، وحصل على إجازة من جامعة الأزهر.

 

المصدر : الأناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى