أخبار تركيا

“العدالة والتنمية” التركي: “غولن” و”بي كا كا” وجهان لعملة واحدة

“العدالة والتنمية” التركي: “غولن” و”بي كا كا” وجهان لعملة واحدة

ترك ميديا

قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك إن عناصر تنظيم “غولن” الإرهابي لا يختلفون عن نظرائهم في “بي كا كا”، كوجهين لعملة واحدة، يعادون تركيا والبشرية.

وأفاد جليك في تغريدة نشرها، الخميس، أن تنظيم “غولن” شبكة غدر معادية لتركيا ورئيسها رجب طيب أردوغان.

وأضاف: “شبكة الغدر هذه أضافت صفحة جديدة إلى خياناتها من خلال استهداف رئيسنا بدعايات كاذبة في نيويورك تحت عنوان “أوقفوا أردوغان”.

وأكد أن شبكة الغدر هذه لن تتمكن من إيقاف مسيرة تركيا ورئيسها الراسخة.

وتابع: “تنظيم “غولن” يرى الرئيس أردوغان كأكبر عائق أمام مخططاته الغادرة، لذا يعاديه في جميع أنحاء العالم”.

وأوضح أن وراء الرئيس أردوغان دعم وإرادة الشعب، أما تنظيم “غولن” الإرهابي فخلفه الشبكات المعادية لتركيا.

وأردف: “مع الإدارة الرشيدة لرئيس جمهوريتنا، ستستمر مكافحة شبكة الغدر والإرهاب هذه حتى النهاية”.

جدير بالذكر أن عناصر تنظيم “غولن”، الذي يقيم زعيمه “فتح الله غولن” في الولايات المتحدة منذ 1999، تغلغلوا منذ أعوام طويلة داخل أجهزة الدولة، لا سيما الشرطة والقضاء والجيش والمؤسسات التعليمية، بهدف السيطرة على مفاصل الدولة.

وليلة 15 يوليو 2016، شهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع تنظيم “غولن” الإرهابي، حاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وقوبل ذلك باحتجاجات شعبية عارمة في معظم الولايات، إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة نحو مقري البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، ومطار “أتاتورك” الدولي بإسطنبول، ومديريات الأمن بعدد من الولايات، الأمر الذي كان سببا في إحباط محاولة الانقلاب.

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟