أخبار تركيا

تحييد إرهابيين من “بي كا كا” كانا برفقة “سلمان بوزقير”

أكدت مصادر أمنية تحييد إرهابيين اثنين كانا برفقة القيادي في تنظيم بي كا كا “سلمان بوزقير” الذي أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تحييده، الأحد.

وحسب معلومات من مصادر أمنية، أسفرت العملية التي نفذتها الاستخبارات التركية، السبت، في مخيم مخمور شمال العراق، عن تحييد الإرهابي “سلمان بوزقير” الملقب بـ”دكتور حسين” المسؤول العام عن المخيم لدى منظمة “بي كا كا” واثنين كانا برفقته.

وتشير المعلومات أنّ بوزقير انتسب لمنظمة “بي كا كا/ كا جي كا” عام 1990، وكان يدير فعاليات التنظيم في أوروبا، من بينها مسؤول التنظيم في بريطانيا.

اقرأ أيضًا: أردوغان: تحييد المسؤول العام لـ”بي كا كا” عن مخيم مخمور بالعراق

كما كان لفترة من الزمن المسؤول المالي للتنظيم شمالي العراق، وبعد تضييق الخناق من قبل الجيش التركي على وكر الإرهابيين في جبال قنديل شمال العراق تولى مسؤولية التنظيم في منطقة مخمور تحت غطاء إدارة مخيم مخمور للاجئين.

وأكد أردوغان في وقت سابق، أن بلاده لن تسمح للمنظمة الغادرة والانفصالية (بي كا كا) باستخدام مخيم مخمور (شمال العراق) كـ”مركز تفريخ” للإرهابيين وستواصل تجفيف منابع الإرهاب.

وأعرب الرئيس التركي في هذا الإطار عن شكره لقوات بلاده التي نفذت هذه العملية الناجحة.

وفي مقابلة تلفزيونية مطلع يونيو/ حزيران الجاري، أكد أردوغان أن مخيم مخمور بات حاضنة لإرهابيي “بي كا كا”، مؤكدا ضرورة تجفيف الإرهاب في المنطقة.

تحييد إرهابيين من “بي كا كا” كانا برفقة “سلمان بوزقير”

يشار إلى أن “بي كا كا” حولت مخيم مخمور للاجئين إلى قاعدة تدريب لاستخدام السلاح، وفق تصريح سابق لمسؤول الحزب الديمقراطي الكردستاني في إقليم شمال العراق كورمانج عبد الله، للأناضول.

ويقع مخيم مخمور على بعد 65 كيلو مترا جنوب مركز مدينة أربيل، وعلى سفح جبل قره شوك الاستراتيجي.

انقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟