أخبار تركيا

تركيا.. إقامة مهرجان على ظهر جبل عقب تطهيره من الإرهاب

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

احتضن جبل جودي بولاية شرناق، جنوب شرقي تركيا، مهرجانا شعبيا لأول مرة، بعد أن كان أحد حصون منظمة “بي كا كا” الإرهابية.

الجبل الواقع في منطقة يعتقد أنها المكان الذي رست فيه سفينة النبي نوح عليه السلام، تحول من مرتع للإرهابيين، إلى وجهة سياحية، وذلك عقب العمليات التي نفذتها القوات المسلحة والأمنية في تركيا.

وفي هذا الإطار، نظمت ولاية شرناق، وبلديتها الكبرى، وجامعة شرناق وغرفة الصناعة والتجارة في الولاية، مهرجانا شعبيا، على ظهر الجبل، لأول مرة منذ قرابة 40 عاما.

أقرأ أيضا : خرجت من شرنقتها.. “شرناق” التركية تراث تاريخي وثقافي

وتخلل المهرجان صعود ظهر الجبل سيرا على الأقدام، وتلاوة آيات من القرآن الكريم وترديد الأغاني الشعبية التراثية.

وفي افتتاح المهرجان، خاطب وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، المشاركين في المهرجان، عبر اتصال هاتفي.

وشدد صويلو على أن المنطقة تشهد اليوم، لحظات تاريخية بعد أن تخلصت من الإرهاب وعمّ فيها السلام والاستقرار.

بدوره، قال والي شرناق، علي حمزة بهلوان، إن جبل جودي الذي كان مصدراً للآلام والمآسي، بات اليوم وجهة للمهرجانات وانطلاقة للقصص الجميلة.

شرناق _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟