أخبار تركياتركيا والعالم

تركيا تؤكد أهمية تضامن دول الناتو في مكافحة الإرهاب

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

تركيا تؤكد أهمية تضامن دول الناتو في مكافحة الإرهاب

ترك ميديا

أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الخميس، أهمية تحرك حلفاء بلاده تحت مظلة حلف شمال الأطلسي “الناتو”، في إطار الوحدة والتضامن فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب.

وفي كلمة عبر اتصال مرئي في ختام اجتماع وزراء دفاع دول “الناتو”، قال أكار “أبلغنا حلفاءنا أن التهديد بفرض عقوبات على بلادنا يضعف الحلف”.

وأشار أكار إلى أن الاجتماع تناول قضايا الدفاع والردع، وأنشطة الناتو في أفغانستان والعراق، والمستجدات العالمية.

ولفت إلى أن حلفاء تركيا في “الناتو” وفي مقدمتهم الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ، قدموا تعازيهم لتركيا في شهدائها الذين ارتقوا بمنطقة “غارا” شمالي العراق.

وأوضح أن تركيا شددت في الاجتماع أنها تخوض كفاحا ضد العديد من التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها “داعش” و”بي كا كا/ ي ب ك/ ب ي ج”، و”غولن”.

وأضاف الوزير أكار أن بلاده قدمت موجزا للدول الحلفاء حول عملية “مخلب النسر-2” التي نفذتها تركيا ضد مسلحي “بي كا كا” الإرهابية شمالي العراق.

ولفت إلى أن العملية كشفت حجم التهديد الكبير للمنظمة الإرهابية التي تتموضع شمالي العراق، علاوة على أن “بي كا كا” و”ي ب ك” وجهان لعملة واحدة.

وأضاف: “بينما تتواصل جهود توسيع مهمة الناتو في العراق، أكدنا أن بي كا كا الإرهابية تشكل أكبر عقبة أمام مهمة الناتو في هذا البلد”.

وشدد على أن تركيا ستواصل بكل حزم وعزم جهود مكافحة الإرهاب حتى تحييد آخر إرهابي.

وعثرت القوات التركية، الأحد، على جثث 13 مواطنا لدى مداهمة إحدى مغارات منظمة “بي كا كا” الإرهابية في منطقة غارا شمالي العراق، في إطار عملية “مخلب النسر-2” التي أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار انتهاءها بتحييد 53 إرهابيا.

وفي 10 فبراير/ شباط الجاري، أطلقت القوات التركية عملية “مخلب النسر-2” في منطقة “غارا”.

ومنظمة “بي كا كا” المدرجة في لوائح التنظيمات الإرهابية لدى تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، مسؤولة عن مقتل أكثر من 40 ألفا، بينهم أطفال ونساء ورضّع، خلال عملياتها الإرهابية المستمرة منذ أكثر من 30 عاما.

كما أشار أكار إلى تناول اجتماع وزراء الناتو المستجدات في أفغانستان، وخيارات الحلف حيال هذا البلد.

وأضاف أن تركيا أوفت بمسؤولياتها من أجل إنجاح عملية السلام في أفغانستان، لإحلال السلام والرخاء للشعب الأفغاني الشقيق، وستواصل الإيفاء بما يقع على عاتقها بنفس الاهتمام والدقة في هذا الإطار.

وبيّن أن إبداء التضامن بين دول الحلف بشكل فعلي لا لفظي تجاه التحديات يحمل أهمية كبيرة لصون مبدأ عدم قابلية الأمن للتجزئة من حيث الدفاع والردع للحلف الأطلسي.

وقال: “لقد لفتنا انتباه حلفائنا بوضوح إلى أن محاولات فرض العقوبات على بلادنا عبر قيود الترخيص تقوض التحالف”.

وشدد أن تركيا التي تحتفل بالذكر الـ 69 لانضمامها لحلف الناتو ستواصل لعب دور نشط في التحالف والوفاء الكامل بالتزاماتها داخله.

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى