أخبار تركياتركيا والعالم

تركيا تعزي في ضحايا حريق مخيم الروهنغيا ببنغلاديش

الخارجية التركية أكدت أن أنقرة ستواصل مساعداتها الإنسانية الموجهة للاجئي الروهنغيا في كافة المجالات بكل عزيمة..

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

تركيا تعزي في ضحايا حريق مخيم الروهنغيا ببنغلاديش

ترك ميديا

أعربت وزارة الخارجية التركية عن تعازيها في ضحايا الحريق الذي اندلع في مخيم للاجئي الروهنغيا في بنغلاديش.

وقالت الوزارة في بيان الثلاثاء، إنها تلقت ببالغ الحزن نبأ الحريق الذين تسبب بخسائر في الأرواح والممتلكات والعديد من المساكن في المخيم بمدينة كوكس بازار.

وقدمت الخارجية تعازيها لذوي الضحايا وتمنت الشفاء العاجل للمصابين.

وأشارت إلى خروج المشفى الميداني التركي في المخيم عن الخدمة بشكل تام جراء الحريق.

وأكدت على دعم تركيا للاجئي الروهنغيا وحكومة بنغلاديش في مواجهة تداعيات الحريق.

وقالت إن تركيا ستواصل مساعداتها الإنسانية الموجهة للاجئي الروهنغيا في كافة المجالات بكل عزيمة.

كما أشارت إلى ضرورة زيادة المجتمع الدولي من دعمه لبنغلاديش.

وجددت دعوتها إلى المجتمع الدولي من أجل ضمان العودة الدائمة والطوعية للروهنغيا إلى ميانمار بشكل آمن وكريم.

والثلاثاء، أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أن الحريق تسبب بمصرع أكثر من 15 شخصا، وإصابة 560 آخرين، وفقدان نحو 400.

وأفاد الهلال الأحمر التركي، في بيان، بأن الحريق أدى أيضا إلى تدمير 10 آلاف مأوى، وأضر بأكثر من 55 ألف لاجئ.

وتستضيف بنغلاديش أكثر من مليون لاجئ من أقلية الروهنغيا فروا من ميانمار ويعيشون حاليا في كوكس بازار، وهي أكبر مخيم للاجئين في العالم.

ولا يزال نحو 600 ألف من الروهنغيا يعيشون في ميانمار، لكن دون حقوق المواطنة.

وتعتبر ميانمار الروهنغيا “مهاجرين غير نظاميين” جاؤوا من بنغلاديش، بينما تصنفهم الأمم المتحدة “الأقلية الأكثر اضطهادا في العالم”.

ومنذ أغسطس/ آب 2017، تسببت حملات قمع وحشية يشنها الجيش ومليشيات بوذية متطرفة ضد الأقلية المسلمة في إقليم أراكان (راخين- غرب) في تعذيب وقتل آلاف المسلمين، بينهم أطفال ونساء، وفق مصادر محلية ودولية.

 

المصدر : الأناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟