أخبار تركيامنوعات

تركيا.. رسوم تنبض بالحياة على الأحجار البحرية

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

تركيا.. رسوم تنبض بالحياة على الأحجار البحرية

ترك ميديا

تتفنن التركية ناردين كاميت، في الرسم على الأحجار التي تجمعها من الشواطئ، بولاية زونغولداق المطلة على البحر الأسود شمالي البلاد.

وبدأت كاميت (62 عاما) ، وهي متزوجة وأم لولدين، الرسم على الأحجار بعد تقاعدها في ورشة أقامتها ببيتها، حيث تذهب إلى الشاطئ في أيام معينة من الأسبوع، وتجمع الأحجار خاصة الملساء منها.

وتبدع كاميت في رسم شخصيات مختلفة على الأحجار، منها بعض شخصيات السينما التركية القديمة، والفنانين الأتراك والأجانب.

كما ترسم شخصيات الرسوم المتحركة وشعارات فرق كرة القدم، وتحظى الأحجار بإعجاب من يراها، وترغب كاميت بعرضها في معرض خاص بها.

وفي حديث صحفي قالت كاميت إنها بدأت في هذا العمل منذ سنة، عند تقاعدها، مؤكدة على حبها للحجارة لأنها مندمجة مع الطبيعة.

وأضافت: “كم من أمواج ومياه مرّت فوق هذه الأحجار حتى أصبحت ملساء هكذا. أستمتع بعملي، ويجب أن أرسم صورا مناسبة حسب شكل وحجم الحجر”.

وأكدت السيدة التركية على قيمة ما تقوم به، وأنها تبذل الكثير من الجهد لجعل الأحجار ذات قيمة.

وتابعت أنها رسمت على مئات الأحجار خلال الوقت الذي أمضته في العزل المنزلي خلال فترة تفشي فيروس كورونا.

ولفتت أن شكل الحجر يلهمها وكلما كان أملسا كلما كان الرسم فوقه أجمل.

 

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى