أخبار تركياالاقتصاد التركي

تركيا: طفرة في مبيعات الأجهزة الكهربائية المنزلية

تركيا: طفرة في مبيعات الأجهزة الكهربائية المنزلية

ترك ميديا

ازدهرت مبيعات الأجهزة المنزلية الكهربائية في تركيا العام الماضي وسط تفشي جائحة فيروس كورونا، حيث اتبع الناس أوامر البقاء في المنزل مع إجراءات الإغلاق والتباعد الاجتماعي.

وقال مسعود أوكسوز، رئيس جمعية الأدوات المنزلية التركية، إن تركيا شهدت زيادة بنسبة 300٪ في المبيعات المحلية للأجهزة المنزلية الكهربائية مثل صانعات الخبز الإلكترونية ، ومجففات الشعر ، وأطقم الحلاقة ، وصانعات الزبادي ، والموازين.

وقال إن أدوات العناية الشخصية والمطبخ كانت الأكثر شعبية في العام الماضي.

واضطر الناس للبقاء في المنزل ، واتخذوا هوايات جديدة مثل خبز الخبز.

ومع إغلاق مصففي الشعر والمنتجعات الصحية، بدأ الناس في شراء أدوات العناية الشخصية.

وقال أوكسوز إن المبيعات تحولت نحو منصات الإنترنت، في وقت كافحت الشركات في البداية لتلبية الطلب المتزايد.

وأشار إلى أنه تم حل مشكلة الإمداد في وقت قصير بسبب تعطل الواردات.

وعلى صعيد المبيعات الخارجية، قال أوكسوز إن قطاع الأجهزة الكهربائية المنزلية في تركيا حقق 831 مليون دولار من عائدات التصدير العام الماضي.

وأضاف أن تركيا تحتل المرتبة الثانية عشر بين أكبر مصدر للأجهزة الكهربائية المنزلية على مستوى العالم، والمرتبة الأربعين من بين أكبر مستوردي الأجهزة الكهربائية.

وقال إن هذا يظهر قوة الإنتاج المحلي حيث سجل القطاع أكثر من 600 مليون دولار من فائض التجارة الخارجية منذ 2008، مضيفا أن الرقم ارتفع إلى 720 مليون دولار في 2020.

وبينما ظلت صادرات الأجهزة الكهربائية المنزلية في تركيا مستقرة في عام 2019 مقارنة بالعام الماضي، إلا أنها انخفضت بنسبة 16٪ على أساس سنوي في عام 2020.

وقال أوكسوز إن المكانس الكهربائية وأجهزة الحلاقة وقص الشعر وإزالة الشعر والمكواة ومجففات الشعر وسخانات المياه شهدت طلبًا كبيرًا من الخارج العام الماضي.

وشدد أوكسوز على أن مصنعي الأجهزة الأتراك لديهم سوق تصدير واسع لـ 170 دولة ، وقال إن المملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا وروسيا وإيطاليا وبولندا واليونان وهولندا وإسبانيا ورومانيا كانت أكبر المستفيدين من الأجهزة الكهربائية المصنوعة في تركيا.

وتطرق إلى توقعات القطاع للسنوات المقبلة، مشيراً إلى ضرورة إزالة العبء الضريبي عن الأجهزة الكهربائية لتحفيز الطلب الاستهلاكي المحلي.

وأشار أوكسوز إلى أنه “يجب رفع ضريبة الاستهلاك الخاصة على الأجهزة الكهربائية والعناية الشخصية والأجهزة المنزلية لأن استخدامها إلزامي في الحياة اليومية ولا يمكن اعتبارها من الكماليات”.

المصدر: تركيا الآن

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟