أخبار تركيا

رئيس البرلمان التركي: مجزرة خوجالي “وصمة عار” في التاريخ

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

رئيس البرلمان التركي: مجزرة خوجالي “وصمة عار” في التاريخ

ترك ميديا

اعتبر رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب، مجزرة خوجالي التي ارتكبتها القوات الأرمينية في إقليم قره باغ ضد مدنيين أذربيجانيين بأنها “وصمة عار” في التاريخ.

جاء ذلك في تغريدة نشرها شنطوب على حسابه في تويتر بمناسبة الذكرى الـ29 للمجزرة.

وقال شنطوب: “استذكر بالاحترام أشقائنا الذين فقدوا حياتهم في مجزرة خوجالي التي وقعت في 26 شباط/ فبراير عام 1992 وتعتبر وصمة عار في التاريخ”.

وأكد أنهم لم ولن ينسوا ضحايا المجزرة، مشيرًا إلى تمكن أذربيجان من تحرير أراضيها المحتلة من أرمينيا.

وفي 26 فبراير/ شباط 1992، ارتكبت وحدات من الجيش الأرميني، مجزرة في منطقة خوجالي بإقليم “قره باغ” الأذربيجاني.

وراح ضحية المجزرة نحو 613 مدنيا، منهم 106 نساء و63 طفلا، و70 مسنا، فيما أصيب 487 بجروح بالغة، فضلا عن وقوع ألف و275 أسيرًا، 150 منهم مصيرهم مجهول لغاية اليوم.

وفي 10 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي أُجبرت أرمينيا على توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار إثر النصر الذي حققته أذربيجان في عمليتها العسكرية التي انطلقت لتحرير “قره باغ” في 27 سبتمبر/ أيلول.

 

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى