أخبار تركيا

زلزال بقوة 5.1 درجات قبالة سواحل موغلا غرب تركيا

ضرب زلزال بقوة 5.1 درجات، مساء الثلاثاء، قبالة سواحل ولاية موغلا جنوب غربي تركيا.

بيان مركز (آفاد)

وذكرت إدارة الكوارث والطوارئ (آفاد)، في بيان، أن الزلزال وقع في بحر إيجه عند الساعة 23.28 بالتوقيت المحلي (تغ+3).

ولفت البيان إلى أن مركز الزلزال يبعد 19.61 كم عن قضاء داتشا في موغلا، وعلى عمق 2.51 عن سطح البحر.

أقرأ ايضاً:

كرواتيا.. “آفاد” التركية ترسل 100 منزل جاهز لمتضرري الزلزال

“الإغاثة التركية” تواصل مساعدة متضرري زلزال إندونيسيا

خسائر الزلزال

ولم ترد على الفور أي معلومات عن وقوع خسائر جراء الزلزال.

بدوره، قال نائب وزير الداخلية، المتحدث باسم الوزارة، إسماعيل تشاطاكلي، إنه لم يتم تلقي أي بلاغ بوقوع خسائر بفعل الزلزال.

وأكد في تغريدة عبر تويتر، استمرار الفرق المعنية بأعمال المسح عقب الزلزال لرصد أي اضرار محتملة، معربا عن تمنياته بالسلامة لأهالي موغلا.

زلازل تركيا

بالرغم من تنوع معالم الطبيعة الذي يورث جمالاً أخاذاً على امتداد التراب التركي إلا أن بعض المناطق التركية تعدّ للأسف نشطة بالزلازل أكثر من غيرها إلى حد ما. وتتزايد فيها احتمالات وقوع الهزات الأرضية الصغيرة والكبيرة في أوقات مختلفة من العام.

إن تركيا تقع على قمة واحدة من أكثر المناطق نشاطًا في العالم من حيث النشاط الزلزالي. في جوهرها، فإن تركيا عبارة عن كتلة من القشرة الأرضية تقع في إطار جيوفيزيائي بين الصفيحة التكتونية العربية، التي تتجه نحو الشمال بمعدل حوالي بوصة واحدة في السنة، وبين الصفيحة الأوراسية، والتي تمثل، نسبيًّا، جسمًا غير قابل للحركة.

يمكنك أن تتخيل الوضع مثلما تركب قطارًا مزدحمًا وأنت واقف في نهاية القطار قرب الجدار. وكلما يقف القطار في محطة يدخل إليه بعض الناس؛ مما يتسبب في زيادة الضغط عليك لتلتصق أكثر بالجدار الذي لا يمكنك تحريكه. هذا الضغط الكبير عليك يجبرك على التململ ومقاومة الضغط. هذا هو ما يحدث في منطقة الأناضول التركية وما حولها.

يوضح علماء الجيوفيزياء أن كل ما يحدث لتركيا هو نتاج تحرك شبه الجزيرة العربية باتجاه كل من تركيا وإيران والعراق. المحركات التي تقود هذا التحرك البطيء للجزيرة العربية باتجاه الشمال توجد أسفل البحر الأحمر وخليج عدن. إذ إن هاتين المنطقتين تستضيف كلتاهما صدوعًا في القشرة الأرضية أسفل المياه. وعلى طول هذه الصدوع تحدث تحركات يمنة ويسرة، وبالتالي تتسرب قشرة جديدة وتنتشر باتجاه أيٍّ من الجانبين.

تركيا-ترك ميديا

المصدر: وكالة الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى