أخبار تركيا

عقب أزمة مشاركة البيانات.. تركيا تطلب وثائق من “واتساب”

في إطار التحقيق بحق الشركة عقب اتجاهها لإجبار مشتركيها على قبول سياسة الخصوصية الجديدة بحسب ما ذكره رئيس هيئة حماية البيانات الشخصية في تركيا للأناضول

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

عقب أزمة مشاركة البيانات.. تركيا تطلب وثائق من “واتساب”

ترك ميديا

أعلنت هيئة حماية البيانات الشخصية في تركيا، أنها طلبت وثائق ومعلومات من إدارة تطبيق “واتساب”، في إطار التحقيق الذي فتحته بحقها عقب اتجاهها لإجبار مشتركيها على قبول سياسة الخصوصية الجديدة لها.

جاء ذلك على لسان رئيس الهيئة فاروق بيلير، السبت.

وأشار بيلير إلى استمرار التحقيق الذي أطلقته الهيئة بحق “واتساب” في 12 يناير/ كانون الثاني.

ولفت إلى أن الهيئة تبحث في عدة نقاط متعلقة بالتطبيق، حول حماية ومشاركة البيانات الشخصية، ونقلها إلى الخارج، وموافقة المشتركين على استخدام بياناتهم.

وأوضح أن الهيئة طلبت وثائق ومعلومات من إدارة التطبيق في إطار التحقيق.

وفي 4 يناير/ كانون الثاني الجاري، أبلغت واتساب مستخدميها في تركيا، بشروط استخدام التطبيق وسياسة تحديث الخصوصية والتي تجبرهم على الموافقة على الشروط، ومشاركة بياناتهم مع فيسبوك المالكة للتطبيق.

وحذرت واتساب مستخدميها بأنه يجب عليهم الموافقة على الشروط الجديدة وإلا سيمنعون من استعمال حسابات واتساب الخاصة بهم اعتبارا من 8 فبراير/ شباط المقبل.

وعادت إدارة التطبيق وأعلنت في 15 يناير عن تأجيل تطبيق التعديلات الجديدة حتى 15 مايو/ الجاري، إثر انتقادات واسعة حول العالم من المستخدمين، واتجاه الكثيرين لاستخدام تطبيقات بديلة منافسة.

 

المصدر : الأناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى