أخبار تركيا

مرسين التركية.. تواصل جهود تنظيف تسرب النفط السوري

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

تواصل بلدية ولاية مرسين التركية، الأربعاء، جهودها لتنظيف آثار التسرب النفطي القادم من سوريا، قبالة سواحل قضاء طرسوس والمناطق القريبة منه.

وأفاد بيان صادر عن بلدية مرسين الكبرى، أن فرقها المختصة بالبيئة تستمر بأعمال التنظيف غرب نهر “بردان” في قضاء طرسوس.

وأضاف البيان أن أعمال التنظيف امتدت على كيلومترات طويلة، وأكد على تراجع نسبة التلوث النفطي جراء عملية التنظيف.

اقرأ أيضًا: سفينة تركية تبدأ بالتعامل مع التسرب النفطي بمياه المتوسط

ونقل البيان عن إبراهيم جان، مدير شعبة حماية البيئة لدى بلدية مرسين الكبرى، قوله إن أعمال التنظيف في الولاية، بدأت منذ اللحظة الأولى لاقتراب التسرب النفطي من سواحل المدينة.

وشدد على مواصلتهم أعمال تنظيف الشواطئ والسواحل من آثار التسرب النفطي الذي قال إنه في تراجع مستمر.

وأواخر أغسطس/ آب الماضي، دفع تسرب نفطي قادم من سوريا كلا من تركيا وجمهورية شمال قبرص التركية لاتخاذ تدابير للحيلولة دون وصول التلوث إلى سواحلها.

وبحسب ما ذكرته وسائل إعلام تابعة للنظام السوري، فإن محطة للطاقة الكهربائية في مدينة بانياس المطلة على البحر المتوسط، شهدت تسربا للنفط.

مرسين – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟