أخبار تركياتركيا والعالم

مشاهد توثق إلقاء قوات يونانية طالبي لجوء في البحر مكبلين

وزير الداخلية التركي نشر فيديو لإنقاذ طالبي لجوء رموا في البحر بعد تكبيل أيديهم من قبل خفر السواحل اليوناني

مشاهد توثق إلقاء قوات يونانية طالبي لجوء في البحر مكبلين

ترك ميديا

نشر وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، مقطعا مصورا، لعملية إنقاذ طالبي لجوء في بحر إيجه، بعد أن رُموا في البحر مكبلين من قبل خفر السواحل اليوناني.

ويُظهر المقطع الذي نشره صويلو على حسابه في تويتر، اللحظات الأولى لعملية الإنقاذ من قبل خفر السواحل التركي، بعد ضبط زورقهم من قبل خفر السواحل اليوناني، ومصادرة مقتنياتهم وضربهم ثم تكبيلهم ورميهم في البحر بدون ستر نجاة.

وجرت عملية الإنقاذ قبالة سواحل ولاية إزمير، حيث نُقل طالبو اللجوء إلى المستشفى الحكومي بقضاء تشمه، والقيود البلاستيكية مازالت موجودة بأيديهم.

ويروي طالب اللجوء (محمد) في الفيديو، أنهم وصلوا جزيرة ساكيز اليونانية في 16 آذار/مارس الجاري وكانوا 7 أشخاص، وبقوا فيها ليومين تم خلالها مصادرة هواتفهم وأموالهم وتعرضوا خلالها للضرب.

وقال محمد :” كنا 7 أشخاص، رمونا في البحر ركلا بأرجلهم. نحن الآن 3 أشخاص، لا أعلم بقية الأشخاص الأربعة أين هم. رأيت شخصا يموت”.

وفي تعليق على الفيديو، أشار صويلو أنّ خفر السواحل التركي أنقذ 3 أشخاص بينما فقد 3 أشخاص حياتهم، وعمليات البحث مازالت مستمرة عن الشخص السابع”

 

المصدر : الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟