أخبار تركيا

منذ 573 يوما.. أمهات “ديار بكر” يعتصمن لاسترداد أبنائهن

من منظمة "بي كا كا" الإرهابية، أمام مبنى حزب "الشعوب الديمقراطي" بالولاية

منذ 573 يوما.. أمهات “ديار بكر” يعتصمن لاسترداد أبنائهن

ترك ميديا

تواصل أمهات اعتصامهن أمام مبنى فرع حزب الشعوب الديمقراطي بولاية “ديار بكر” جنوب شرقي تركيا، لليوم الـ 573، للمطالبة باسترداد أولادهن من منظمة “بي كا كا” الإرهابية.

وحمّلت الأم سهيلة دمير، مسؤولية اختطاف ابنتها قبل 6 أعوم، لحزب الشعوب الديمقراطي، وزجها في صفوف منظمة “بي كا كا” الإرهابية.

وقالت إنها مصممة على مواصلة اعتصامها حتى استرداد ابنتها “خيال” التي اختطفت قبل 6 أعوام.

وأضافت وتعابير الاشتياق بادية على تقاسيم وجهها “كفى بكاء للأمهات”، مشددة على ضرورة تحرير فلذات أكبادهن من إرهاب “بي كا كا”.

ودعت دمير، ابنتها “خيال” للعودة إلى منزلها، واللجوء إلى عدالة الدولة.

بدورها، قالت الأم نجيبة تشيفتشي، إن ابنها روشات اختطف وسيق إلى صفوف “بي كا كا” قبل 6 أعوام عندما كان في ربيعه الـ 16.

وأكدت أنها ستواصل الاعتصام أمام مبنى “الشعوب الديمقراطي” حتى تسترد ولدها، محملة في هذا الإطار مسؤولية اختطافه للحزب.

ووجهت تشيفتشي نداء إلى ابنها قائلة “ولدي كفى! عد وسلم نفسك إلى دولتك”.

وبدأ اعتصام الأمهات في 3 سبتمبر/ أيلول 2019، وأعرب الرئيس رجب طيب أردوغان، عن دعمه للأمهات المعتصمات في أكثر من مناسبة، فضلا عن دعم الوزراء والسياسيين وفنانين وصحفيين وكتاب ورياضيين ومنظمات مدنية ورجال دين وأفراد من كافة فئات المجتمع.

ويحظى الاعتصام أيضا بدعم “جمعية أمهات سريبرينيتسا” في البوسنة والهرسك، وعضو البرلمان الأوروبي توماس زديتشوفسكي، وسفراء في أنقرة أجروا زيارات لولاية ديار بكر، والتقوا الأمهات المعتصمات.

 

المصدر : الأناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟