أخبار تركيا

وزير الدفاع التركي: على الجميع أن يعي وحشية “بي كا كا”

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

وزير الدفاع التركي: على الجميع أن يعي وحشية “بي كا كا”

ترك ميديا

شدّد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار على ضرورة أن يعي الجميع في الداخل والخارج، وحشية وإجرام تنظيم بي كا كا” الإرهابي من خلال المجزرة التي ارتكبها في منطقة غارا شمالي العراق.

جاء ذلك في كلمة خلال مراسم أقيمت في ولاية قيصري وسط البلاد، لتوزيع حواسيب لوحية لأطفال الشهداء والجرحى.

وقال أكار: “ثمة خونة وغافلون في الداخل والخارج يصرون على عدم رؤية حقيقة وضاعة وإجرام “بي كا كا” في غارا”.

وشدد أن القوات المسلحة التركية تناضل بكل عزم وإصرار ضد كافة المخاطر والتهديدات، وعلى رأسها تنظيمات “غولن”، و”ي ب ك/ بي كا كا”، و”داعش” من أجل حماية حقوق تركيا ومصالحها في البحر والبر والجو والحفاظ على أمن مواطنيها.

ولفت أكار إلى أن تركيا نفذت وتواصل تنفيذ عمليات ناجحة في سوريا وشمالي العراق، وتحترم وحدة أراضي جيرانها.

وأكد أن بلاده تنتظر من كافة الأصدقاء والحلفاء والمدافعين عن حقوق الإنسان إظهار إرادة قوية ضد “بي كا كا” الإرهابية، معتبرًا دعم الولايات المتحدة لتنظيم “ي ب ك” الإرهابي بذريعة مكافحة “داعش” خطأ.

وأردف: “لأنه لا فرق بين بي كا كا وي ب ك حتى لو تغيرت الأسماء فكلهم إرهابيون”.

كما أوضح أكار أن القوات المسلحة التركية كافحت تنظيم “داعش”، وتمكنت من تحييد 3 آلاف و700 عنصر من التنظيم الإرهابي.

وأضاف: “لذلك يجب على الولايات المتحدة التعاون مع تركيا الحليفة في حلف شمال الأطلسي لنحو 70 عامًا، بدلا من التعاون مع التنظيم الإرهابي ي ب ك”.

كذلك أشار إلى أنه “لطالما يتحدث الاتحاد الأوروبي عن حقوق الانسان، لكن ماذا عن حق الحياة لمواطنينا الذين استشهدوا بـ”غارا”؟ يتعين على أدعياء الديمقراطية التخلي عن النفاق بعد الآن”.

وحول تحرش مقاتلات يونانية بسفينة أبحاث تركية في بحر إيجة، أكد أكار أنه تمّ الرد بالشكل اللازم على تحرش الطائرات اليونانية قائلاً :”هذا الفعل لا يتناسب مع علاقات حسن الجوار”.

وبالنسبة لمنظومة إس-400 الروسية للدفاع الجوي، أشار أكار أنها ستستخدم لمواجهة التهديدات والمخاطر واستدرك بأنها لا تشكل خطر على من لا ينوي مهاجمة تركيا.

كما استنكر القيود المفروضة على بلاده من قبل الولايات المتحدة، فيما يتعلق بمشروع مقاتلات “إف 35” واصفاً إياها بأنها “لا تتوافق مع روح التحالف” في حلف شمال الأطلسي (الناتو).

ويوم 14 فبراير/ شباط الجاري، عثرت القوات التركية على جثامين 13 مواطنا لدى مداهمة إحدى مغارات “بي كا كا” بمنطقة غارا في إطار عملية “مخلب النسر 2″ التي استمرت بين 10 ـ 14 فبراير/ شباط الجاري، وانتهت بتحييد 53 إرهابيا.

وتبين لاحقا أن إحدى الجثث الـ13 تعود لمواطن عراقي، بحسب بيان صادر عن ولاية ملاطية التركية.

و”بي كا كا” المدرجة في لوائح المنظمات الإرهابية لدى تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، مسؤولة عن مقتل أكثر من 40 ألف شخص، بينهم أطفال ونساء ورضّع، خلال عملياتها الإرهابية المستمرة منذ أكثر من 30 عاما.

 

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى