أخبار تركيا

تركيا تهدف لتزويد قواتها المسلحة بصواريخ جو ـ جو محلية في 2022

تهدف تركيا إلى تزويد قواتها المسلحة بصورايخ “بوزدوغان”، أول صواريخ “جو ـ جو” محلية الصنع في 2022.

وتم تطوير صواريخ “بوزدوغان” من قبل معهد البحوث والتطوير في مجال الصناعات الدفاعية “سيغ”، التابع لهيئة البحوث العلمية والتكنولوجية في تركيا “توبيتاك”.

وقالت دائرة الاتصال في الرئاسة التركية في بيان، الأربعاء، إن “صواريخ بوزدوغان التي جرى إطلاقها من طائرة “إف-16″ تمكنت من إصابة الهدف مباشرة”.

وبحسب مصدر صحفي، فإن الرئيس رجب طيب أردوغان، تابع مراحل تطوير الصاروخ عن كثب.

وأعلن الرئيس التركي عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، أن صواريخ بوزدوغان نجحت في إصابة الهدف في أول اختبار إطلاق من الجو.

اقرأ أيضًا: أردوغان: تركيا من الدول القليلة التي تمتلك تكنولوجيا صواريخ “جو- جو”

ويظهر في مقطع فيديو لعملية الاختبار، انطلاق صواريخ بوزدوغان من طائرة “إف-16” وتسجيلها إصابة دقيقة على طائرة هدف في الجو تحمل اسم “شيمشك”.

ويتضمن الفيديو أيضا عبارة “ما شاء الله” عبر جهاز اللاسلكي، لدى انطلاق الصاروخ.

ويبلغ وزن صاروخ بوزدوغان 140 كلغ، وسرعته 4 ماخ.

ـ الرئيس التركي يتابع المرحلة عن كثب

يتابع الرئيس أردوغان مشروع “غوك توغ” شخصيا منذ بدئه عام 2013، حيث زار في 2018، معهد أبحاث وتطوير الصناعات الدفاعية التركية “SAGE” في “توبيتاك”، ليطلع على آخر التطورات المتعلة بتطوير صاروخي “غوك دوغان” و”بوزدوغان”.

وفي 2019، قال أردوغان خلال اجتماع الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية في البرلمان، إن صواريخ “جو ـ جو” التي يتم شراؤها بملايين الدولارات بات إنتاجها محليا قاب قوسين أو أدنى.

تركيا تهدف لتزويد قواتها المسلحة بصواريخ جو ـ جو محلية في 2022

وأضاف “نجحت اختبارات إطلاق صاروخ بوزدوغان (جو ـ جو) التي ستدمج مع طائراتنا المقاتلة، وحققت نتائج دقيقة”.

ـ قدرة عالية على المناورة

يعمل معهد “SAGE” على تطوير صاروخ بوزدوغان القادر على إجراء مناورة في سرعة تفوق بكثير سرعة الصوت، بما يتماشى مع احتياجات القوات الجوية التركية.

كما يهدف مشروع “غوك توغ” أيضا إلى تطوير صواريخ التدريب الإلكترونية.

وينظر إلى صواريخ “غوك دوغان” و”بوزدوغان” على أنها حاسمة في تحقيق التفوق الجوي، حيث إن الأخيرة مرئية، بينما صواريخ “غوك دوغان” غير مرئية.

ـ استخدامها في الطائرات المسيرة

أولوية استخدام صواريخ “غوك دوغان” و”بوزدوغان” في مقاتلات “إف 16″، ضد المقاتلات والطائرات كبيرة الحجم والمروحيات والمسيرات والصواريخ الموجهة.

كما من المقرر أن تكون صواريخ “غوك دوغان” و”بوزدوغان” من بين ذخيرة الطائرات المسيرة من نوع “أقنجي” و”آق صونغور” التركيتين، فضلا عن كونها واحدة من الأسلحة المهمة للمقاتلة الوطنية التركية.

انقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى