تركيا والعالم

أنقرة: سندعم بقوة مقترح شمال قبرص التركية بشأن حل الدولتين

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الخميس، أن بلاده ستواصل بشكل قوي دعم مقترح شمال قبرص التركية بشأن حل الدولتين المبني على المساواة في السيادة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مع رئيس جمهورية شمال قبرص التركية أرسين تتار، نهاية اجتماعات “5+1” غير الرسمية بشأن الأزمة القبرصية التي جرت بمدينة جنيف على مدى الأيام الثلاثة الماضية.

وأوضح تشاووش أوغلو أن زعيم إدارة قبرص الرومية نيكوس أنستسياديس، لم يأت برؤية جديدة لاجتماع جنيف غير الرسمي حول قبرص بل كرر خطابه القديم.

رئيس جمهورية شمال قبرص التركية أرسين تتار
رئيس جمهورية شمال قبرص التركية أرسين تتار

وأكد أن أنقرة لن تقدم أي تنازلات حول استقلالية وسيادة ومساواة جمهورية شمال قبرص التركية.

ولفت إلى أن زعيم قبرص الرومية رفض مقترحات الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وأصر على خطاباته السابقة المتكررة.

اقرأ أيضًا: تشاووش أوغلو يترأس الوفد التركي في اجتماع جنيف حول قبرص

وتابع قائلا: “أنستسياديس صرّح بأن القبارصة الأتراك لا يمكنهم أن يحصلوا على حقوق متساوية في الدولة والمجتمع”.

وأوضح وزير الخارجية التركي أنه لم يتم التوصل إلى أرضية مناسبة لبدء جولة جديدة من المحادثات رغم جهود غوتيريش ومبعوث بريطانيا، بسبب مواقف قبرص الرومية.

وذكر أن جوهر القضية القبرصية يتمثل في استمرار عقلية الهيمنة للجانب الرومي، والاعتراف به بغير حق كممثل وحيد للجزيرة.

وأضاف: “لذلك أكدنا أن انطلاق مرحلة جديدة مرهون بالاعتراف بالوضع المتساوي للقبارصة الأتراك والتسليم بمساواتهم السيادية (في الجزيرة)”.

وشدد على أن أي محادثات جديدة ينبغي أن تكون بين دولتين، لا بين مجتمعين.

وأشار أن أنستسياديس لم يكن صادقا في رغبته بمتابعة المحادثات من حيث توقفت في “كرانس مونتانا” عام 2017، على عكس القبارصة الأتراك.

واستطرد: “قلنا لنظرائنا أننا طوينا صفحة الاتحاد الفيدرالي منذ عام 2017، باختصار ليس هناك أي تغير في موقف الجانب الرومي”.

وأفاد بأن زعيم قبرص الرومية حاول تغيير جدول الأعمال بمناقشة مسائل ليست موضوعا للاجتماع.

وأردف: “تجرأ أنستسياديس على اقتراح إخضاع (منطقة) مرعش ومطار إرجان تحت سيطرة الأمم المتحدة وميناء غازي ماغوصة لسيطرة الاتحاد الأوروبي، بالطبع ليس من الممكن أخذ هذه الأمور على محمل الجد، وأبلغناهم بذلك”.

وحول موارد الهيدروكربون في شرق البحر المتوسط، أكد تشاووش أوغلو أن ثمة رغبة واضحة لدى الجانب الرومي بعدم تقاسمها مع قبرص التركية.

جنيف – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى