تركيا والعالم

أنقرة: من حاولوا نقل الديمقراطية إلى بلدان أخرى خلّفوا الفوضى

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

قال مصطفى شنطوب، رئيس البرلمان التركي، إن من حاولوا نقل الديمقراطية إلى العديد من البلاد الأخرى حول العالم، خلفوا هناك الفوضى، مستشهداً على ذلك بالوضع في أفغانستان.

جاء ذلك في حديثه للصحفيين الأتراك والنمساويين، بمقر السفارة التركية في فيينا، وذلك على هامش مشاركته في المؤتمر العالمي الخامس لرؤساء البرلمانات.

اقرأ ايضًا: أردوغان: تاريخ من ينصحنا بشأن الديمقراطية ملطخ بالعار

وأضاف أن الناس يضطرون لمغادرة بلدانهم بسبب المشاكل التي فيها، مضيفاً: “تركيا ليست السبب في خلق تلك المشاكل، إلا أنها هي التي تتحمل نتائجها”، في إشارة إلى موجات اللجوء الأفغانية.

وأوضح أن إغلاق الحدود أمام اللاجئين العاجزين، ليست من سياسات تركيا.

ووصف شنطوب مشكلة اللجوء بأنها “أزمة عالمية” يتوجب إيجاد حل لها بشكل مشترك من قبل المجتمع الدولي.

وشدد على ضرورة تطوير مشاريع من شأنها تأمين أدنى ظروف المعيشة والاستقرار والرخاء للناس في بلادهم وأراضيهم.

وفي سياق آخر، قال شنطوب إن تركيا لا تسعى وراء تحقيق مصالح اقتصادية في أفغانستان، كما تفعل بعض البلدان الأخرى.

ولفت إلى العلاقات الثقافة والتاريخية بين تركيا وأفغانستان قائمة منذ أكثر من 100 عام.

فيينا – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟