تركيا والعالم

أوقطاي يدين تفجيري مطار كابل

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

أدان نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، “بشدة” تفجيري “مطار حامد كرزاي” في العاصمة الأفغانية كابل، الذي وقع الخميس وخلف عشرات الضحايا، بينهم مدنيون وأطفال.

وقال أوقطاي في تصريح أدلى به للصحفيين، الجمعة، بولاية نوشهير (وسط تركيا)، إن موقف تركيا واضح وثابت من الإرهاب بشتى أشكاله.

اقرأ أيضًا:  قادة في الجيش التركي يستقبلون الجنود العائدين من أفغانستان

وأضاف أن أنقرة أكدت باستمرار على أنه لا يوجد دين أو عرق أو جنسية للإرهاب، وأنها كافحته باستمرار دون تمييز بين منطقة أو عقيدة.

وفيما يخص تشغيل مطار كابل، أوضح أوقطاي أن تركيا تلقت عرضا من حركة طالبان بهذا الشأن، وأن وزارة الخارجية التركية والجهات المعنية تواصل المباحثات بهذا الشأن.

وأوضح نائب الرئيس أن بلاده لم تتكبد أي خسائر بشرية أو مادية إثر الهجوم المزدوج الذي وقع مساء أمس.

وعبر عن أمله في أن يتوقف العنف في افغانستان بأقرب فرصة، وأن ينتهي الغموض والمجهول بشأن مستقبل البلاد، وأن تستتب الظروف الأمنية للتعاون بين البلدين.

والخميس، استهدف هجومان محيط مطار حامد كرزاي، ما أسفر عن نحو مقتل 170 شخصًا على الأقل بينهم 13 جنديا أمريكيا، وإصابة عشرات آخرين، بحسب مصادر أمريكية.

وفي وقت لاحق أمس، أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن الهجومين، عبر وكالة “أعماق” المحسوبة عليه.

ووقع الهجوم الانتحاري الأول عند البوابة الشرقية للمطار، أما الثاني فوقع قرب فندق قريب يسمى “البارون”.

نوشهير – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى