تركيا والعالم

باكستان تجدد تضامنها مع تركيا في ذكرى محاولة الانقلاب الفاشلة

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

جددت إسلام أباد، الأربعاء، تضامنها مع تركيا حكومة وشعبا في ذكرى المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها تركيا قبل 5 سنوات.

وقال رئيس وزراء باكستان، عمران خان، في رسالة موجهة لتركيا ورئيسها رجب طيب أردوغان، أنه يؤكد من جديد تضامن بلاده مع الشعب التركي الشقيق وحكومته بمناسبة “يوم الديمقراطية والوحدة الوطنية (ذكرى المحاولة الانقلابية الفاشلة)”.

أقرأ أيضا : في الذكرى الخامسة.. الأحزاب التركية تجدد إدانتها انقلاب 15 يوليو

وأضاف: “سوف يتذكر التاريخ كيف أظهر الشعب التركي قبل 5 سنوات، في هذا اليوم، صمودهم وشجاعتهم لتحدي أولئك الذين أرادوا استهداف السلام والاستقرار في تركيا وكذلك مؤسساتها الديمقراطية”.

وأشار أن شعب باكستان تحدث في ذلك اليوم أيضا “بصوت واحد ضد محاولة تقويض الديمقراطية في تركيا والتقدم نحو الازدهار”.

كما لفتت إلى أن الشعب الباكستاني ينضم إلى نظيره التركي في مثل هذا اليوم لتكريم الشهداء وإعالة أسرهم.

وفي السياق، نوهت الرسالة إلى أن العلاقات التاريخية والأخوية والمتعددة الأبعاد بين باكستان وتركيا لا مثيل لها وصمدت أمام اختبار الزمن.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو 2016، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش، تتبع لتنظيم فتح الله غولن الإرهابي، حاولوا خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وقوبلت المحاولة الانقلابية باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات، إذ توجه الأتراك بحشود غفيرة نحو مقرّي البرلمان ورئاسة الأركان في العاصمة، والمطار الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن.

وأجبر الموقف الشعبي آليات عسكرية كانت تنتشر حول تلك المقار على الانسحاب، ما ساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

إسلام أباد _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟