تركيا والعالم

بدعم تركي.. أذربيجان تواصل نزع الألغام من “قره باغ” المحرر

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

تواصل فرق أذربيجانية مختصة في المناطق المحررة من الاحتلال الأرميني بإقليم “قره باغ”، عمليات نزع الألغام منذ 10 أشهر.

وتقود الحكومة عمليات نزع الألغام بدعم من كوادر تركية مختصة، في مدن فضولي وجبرائيل وأغدام وكلبجر والمناطق المحيطة بها.

وتهدف الحكومة من خلال عمليات نزع الألغام، إلى إعادة إنعاش المناطق المحررة من الاحتلال الأرميني وتهيئة الظروف الملائمة لعودة السكان إلى ديارهم.

اقرأ أيضًا: منتدى أنطاليا.. سياسيون يؤكدون أهمية الاستقرار في “قره باغ”

وفي تصريح صحفي، قال الخبير أسدوف ناطق، إن عمليات إزالة الألغام في الطريق الواصل بين مدينتي جبرائيل وفضولي ما زالت جارية.

وأضاف أن طول الطريق المذكور يبلغ 12 كيلومترا، وأن فرق نزع الألغام تواصل أعمالها بدقة شديدة.

كما رصدت عدسة الأناضول التي واكبت الفرق المختصة، أعمال نزع الألغام وتفكيكها وتدميرها.

وبعد تحرير 5 مدن و4 بلدات كبيرة و286 قرية خلال العملية العسكرية التي نفذتها قوات الجيش الأذربيجاني في 27 سبتمبر/ أيلول الماضي، قبلت أرمينيا الهزيمة ووقعت اتفاقية تعهدت فيها بإخلاء مقاطعات أغدام ولاجين وكلبجار وتسليمها لأذربيجان.

وانسحبت القوات الأرمينية بشكل فعلي من أغدام في 20 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وكلبجار في 25 من الشهر ذاته، ولاتشين مطلع ديسمبر/ كانون الأول الفائت.

انقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟