تركيا والعالم

تركيا: قواتنا تولت وظائف مهمة في أفغانستان خلال العقدين الماضيين

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الأربعاء، إن قوات بلاده التي عملت في أفغانستان خلال العقدين الماضيين، تولت وظائف مهمة وفقا لقرارات حلف شمال الأطلسي “ناتو” والأمم المتحدة.

جاء ذلك في كلمته، خلال حفل استقبال أقيم في مقر قيادة القاعدة الرئيسية الثانية عشرة للنقل الجوي بولاية قيصري (وسط)، لطواقم النقل الجوي التي أتمت عمليات الإجلاء من أفغانستان بنجاح.

اقرأ أيضًا: أوقطاي يدين تفجيري مطار كابل

وأوضح أكار أن قوات بلاده ساهمت بتحقيق السلام والاستقرار الإقليمي والعالمي في أذربيجان وليبيا وقطر والصومال والبوسنة والهرسك وكوسوفو.

وأضافت أنها حققت السلام والاستقرار في العديد من المناطق الأخرى في نطاق العلاقات الثنائية مع بعثات “الناتو” والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وأضاف أن القوات المسلحة التركية بدأت بين عامي 2002 – 2014 جهودًا لضمان السلام والاستقرار في أفغانستان تحت إشراف القوة الدولية للمساعدة الأمنية.

وأشار إلى ضمان تأمين التشغيل الآمن لـ”مطار كرزاي الدولي” في العاصمة الأفغانية كابل منذ 2014، ضمن نطاق مهمة الدعم الحازم لحلف شمال الأطلسي “الناتو”.

ولفت وزير الدفاع إلى أن القوات المسلحة التركية قدمت التدريب والمساعدة والدعم الاستشاري للأفغان.

وأوضح أنه بعد قرار “الناتو” مغادرة أفغانستان والظروف والتطورات السريعة التي حدثت فيها، تم تقييم مهمة القوات التركية وإجلاؤها مع الموظفين والمواطنين خلال أقل من 24 ساعة.

وفي 27 أغسطس/آب المنصرم، أعلنت وزارة الدفاع التركية، إتمام عملية إجلاء جنودها من أفغانستان، بعد 20 عاما من أداء مهامهم هناك بنجاح.

ومنذ مايو/ أيار، شرعت “طالبان” بتوسيع سيطرتها في أفغانستان، مع بدء المرحلة الأخيرة من انسحاب القوات الأمريكية، ومنتصف الشهر المنصرم سيطرت خلال 10 أيام على معظم البلاد.

والثلاثاء، فرضت “طالبان” سيطرتها على “مطار حامد كرزاي الدولي” في كابل، عقب انسحاب آخر الجنود الأمريكيين منه بحلول 31 أغسطس، وهي المهلة الممنوحة لواشنطن للخروج الكامل من أفغانستان.

انقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟