تركيا والعالم

تشاووش أوغلو يؤكد أهمية التعاون في مكافحة كورونا

شدد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، على أهمية التضامن والتعاون في مكافحة فيروس كورونا، مشيرًا أن بلاده أرسلت مساعدات إلى 157 دولة و12 منظمة دولية في هذا الإطار.

جاء ذلك في الكلمة الافتتاحية لاجتماع وزراء خارجية مجموعة الدول الثماني الإسلامية النامية “D-8” الذي عقد الأربعاء، عبر اتصال مرئي.

وقال تشاووش أوغلو: “أكدت تركيا على أهمية التضامن والتعاون منذ بداية مكافحة فيروس كورونا”، وذكّر بأن تركيا أرسلت مساعدات لـ157 دولة و 12 منظمة دولية في إطار مكافحة الفيروس.

وتابع: “دعمنا مبادرات تأجيل ديون البلدان الأكثر فقرا لدى صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومجموعة العشرين”.

وأشار إلى أن اتفاقية التجارة التفضيلية (D-8 PTA) تشكل أساس التعاون التجاري والاقتصادي ضمن مجموعة “D-8″، فيما دعا جميع الدول الأعضاء إلى وضع الاتفاقية حيز التنفيذ.

اقرأ أيضًا: أردوغان: لقاح كورونا التركي سيكون متاحا للبشرية جمعاء

وأضاف أن “استراتيجية تسهيل التجارة التي نقترحها هي خطوة مهمة أخرى نحو زيادة التجارة بين بلدان مجموعة الثمانية، سنناقش هذه القضايا”.

تشاووش أوغلو يؤكد أهمية التعاون في مكافحة كورونا
تشاووش أوغلو يؤكد أهمية التعاون في مكافحة كورونا

ولفت وزير الخارجية التركي إلى استعداد بلاده لاستضافة اجتماع وزراء التجارة لدول المجموعة.

ونوه أن السياحة إحدى القطاعات الأكثر تضرراً من الجائحة، مبينا أن بلاده أطلقت برنامج السياحة الآمنة وأعادت فتح المناطق السياحية بما يتوافق مع المبادئ التوجيهية لمنظمة السياحة العالمية.

وأطلقت وزارة الثقافة والسياحة التركية، بالتعاون مع وزارة الصحة، برنامج “شهادة السياحة الآمنة” الذي يضم مجموعة من التدابير لتطبيقها على كافة المواطنين والزوار الذين يقضون عطلتهم في تركيا.

ولفت تشاووش أوغلو إلى أن الزراعة من بين أهم قطاعات دول مجموعة الثمانية، وأكد أن النقل من القطاعات التي ينبغي إيلاء الأهمية لها.

وأعلن أن تركيا ستستضيف الاجتماع الأول لوزراء النقل في 7 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وحول تولي تركيا الرئاسة الدورية للمجموعة، قال: “خلال رئاستنا أعطينا الأولوية لإنشاء غرفة مقاصة من أجل تعزيز المجموعة بأعضاء جدد ودفع أجندة التجارة وتسهيل التجارة بالعملات المحلية بين أعضائها”.

وتأسست المجموعة عام 1997، من دول واقعة غرب إفريقيا وجنوب وشرق آسيا، وتضم تركيا وبنغلاديش ومصر وإندونيسيا وإيران وماليزيا ونيجيريا وباكستان.

وحاليا تتولى تركيا رئاستها التي تتعاقب عليها الدول الأعضاء كل عامين، ومن المقرر أن تسلم تركيا رئاسة الكتلة إلى بنغلاديش التي ستستضيف قمتها في مايو/أيار المقبل.

أنقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى