تركيا والعالم

جليك: لغة الكراهية مسؤولة عن دهس المسلمين في كندا

قال الناطق باسم حزب العدالة والتنمية التركي، عمر جليك، إن لغة السياسة والإعلام التي تشجع على الكراهية، هي المسؤولة عن جريمة الدهس المتعمد التي طالت 4 مسلمين في كندا.

وأوضح جليك في تغريدة على تويتر، الثلاثاء، أن عملية الدهس جرت بدوافع معاداة الإسلام.

وأضاف: “من المضلل للغاية النظر إلى هذه الهجمات المعادية للإسلام على أنها أعمال فردية، فاستخدام بعض السياسيين ووسائل الإعلام لغة معادية للإسلام، يشجع على جرائم الكراهية”.

أقرأ أيضا :“العدالة والتنمية” التركي: لا فرق بين المنظمات الإرهابية

والإثنين أعلنت الشرطة الكندية، مقتل 4 أفراد من عائلة مسلمة وإصابة صبي يبلغ من العمر 9 أعوام بجروح خطيرة، إثر عملية دهس متعمدة وقعت الأحد في منطقة لندن قرب مدينة تورونتو.

وقالت الشرطة إنها وجهت اتهاما لشاب يبلغ من العمر 20 عاما ألقت القبض عليه قرب موقع الحادث.

من جهته، طالب “المجلس الوطني لمسلمي كندا” باتخاذ إجراء بشأن “هجوم إرهابي على الأراضي الكندية” واصفًا تلك الحادثة بأنها “هجوم مروع”.

وحسب الشرطة، أدى حادث الدهس إلى مقتل امرأة (74 عاما) ورجل (46 عاما) وامرأة (44 عاما) وفتاة (15 عاما)، بينما نجا فرد واحد من العائلة هو صبي (9 سنوات)، أصيب بجروح خطيرة.

أنقرة _ترك ميديا

المصدر : الأناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟