تركيا والعالم

قبرص التركية تنتقد تصريحات زعيم جارتها الجنوبية

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

انتقد أرسين تتار، رئيس جمهورية شمال قبرص التركية، تصريحات لزعيم إدارة جنوب قبرص الرومية، نيكوس أنستاسياديس، دعا فيها القبارصة الأتراك “للعودة إلى مهامهم في الجمهورية القبرصية.”

وأعرب في بيان له، عن أمله في أن يتخلى أنستاسياديس عن مثل هذه “التصرفات التي تفتقر إلى المسؤولية، ولا معنى لها، وبعيدة عن الواقع.”

اقرأ أيضًا: كيف سيفتح أردوغان الطرق التي أغلقها الاتحاد الأوروبي في جزيرة قبرص؟

وأضاف أنه على أنستاسياديس العمل من أجل تطبيق حل الدولتين والتعاون المؤسساتي بينهما، مشيراً إلى حديث زعيم قبرص الرومية، عن هذا الحل من قبل.

ووصف تصريحات أنستاسياديس المذكورة، بـ “الفقاعة” التي تهدف إلى صرف النظر عن الجهود الرامية لإطلاق مباحثات قائمة على تأسيس دولتين تمتلكان الحقوق العادلة.

وأوضح أن أنستاسياديس بتصريحاته المتعلقة بـ “جمهورية قبرص المزعومة”، فقد مصداقيته بالكامل.

وتعاني قبرص منذ 1974، انقساما بين شطرين، تركي في الشمال ورومي في الجنوب، وفي 2004، رفض القبارصة الروم خطة قدمتها الأمم المتحدة لتوحيد شطري الجزيرة.

ومنذ انهيار محادثات إعادة توحيد قبرص التي جرت برعاية الأمم المتحدة في سويسرا خلال يوليو/ تموز 2017، لم تجر أي مفاوضات رسمية بوساطة أممية لتسوية النزاع في الجزيرة.

لفكوشا – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟