تركيا والعالم

مالي.. ضحايا الإرهاب من النساء يدعمن “أمهات ديار بكر”

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

أعربت نساء من ضحايا الإرهابي في مالي، عن دعمهن لأمهات ديار بكر المعتصمات منذ نحو سنتين، جنوب شرقي تركيا، للمطالبة باسترداد أولادهن المختطفين من قبل منظمة “بي كا كا” الإرهابية.

جاء ذلك في فعالية أقيمت بعاصمة مالي، باماكو، بمناسبة “يوم الأمهات الإفريقيات” الذي يوافق 31 يوليو/ تموز، شارك فيها السفير التركي، مراد مصطفى أونارت أيضاً.

وأجرى المشاركون في الفعالية المذكورة، اتصالاً مع أمهات ديار بكر، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

أقرأ أيضا : تركيا.. “أنامل ناعمة” على الزناد بمواجهة الارهاب

وخلال الاتصال المرئي، أشاد السفير التركي باعتصام أمهات ديار بكر، لافتاً إلى أن تجربتهن ألهمت الأمهات حول العالم.

كما شهدت الفعالية، تلاوة بيان باسم حركة ” Aoua Keita ” النسائية في مالي.

وأكد البيان دعم النساء الماليات من ضحايا الإرهاب، لأمهات ديار بكر في تركيا.

وتواصل الأمهات اعتصامهن أمام مقر “حزب الشعوب الديمقراطي” بولاية ديار بكر التركية، للمطالبة باستعادة أبنائهن المختطفين لدى منظمة “بي كا كا” الإرهابية.

وتتهم الأمهات “حزب الشعوب الديمقراطي” بالضلوع في خداع واختطاف الشباب والزج بهم للقتال في صفوف المنظمة الإرهابية.

وبدأ اعتصام الأمهات في 3 سبتمبر/ أيلول 2019، وأعرب الرئيس رجب طيب أردوغان، عن دعمه لهن في أكثر من مناسبة، فضلا عن دعم الوزراء والسياسيين وفنانين وصحفيين وكتاب ورياضيين ومنظمات مدنية ورجال دين وكافة فئات المجتمع.

ويحظى الاعتصام أيضا بدعم “جمعية أمهات سريبرينيتسا” في البوسنة والهرسك، وعضو البرلمان الأوروبي توماس زديتشوفسكي، وسفراء في أنقرة أجروا زيارات لولاية ديار بكر، والتقوا المعتصمات.

دكار _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى