تركيا والعالم

مصدر أوروبي: بروكسل وواشنطن متفقتان على المصالح المشتركة مع تركيا

أكد مصدر أوروبي أنّ الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة يتشاركان الرؤية، في بناء علاقات مع تركيا وفي شرقي المتوسط، قائمة على المصالح المتبادلة.

ويأتي تأكيد المصدر الأوروبي بعد اللقاء الذي أجراه رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل مع السفير الأمريكي في أنقرة ديفيد ساترفيلد، وقبيل لقائه بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء.

اتفاق الجانب الاوروبي والامريكي

وذكر المسؤول أن الأوروبيين والأمريكيين، على خط واحد في موقفهم بضرورة تحقيق الاستقرار شرقي المتوسط، والحاجة لبناء علاقات إيجابية قائمة على المصالح المشتركة بين أنقرة والاتحاد الأوروبي.

الجانب الاوروبي والامريكي

وأشار المسؤول، إلى اتفاق الجانبين الأوروبي والأمريكي، على أنّ تقييم هذه الفرصة يقع على عاتق تركيا.

الوضع في تركيا

كما ذكر المصدر الأوروبي لقاء ميشيل صباح الثلاثاء، بمسؤولين من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ومنظمة الهجرة الدولية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، من أجل الحصول على معلومات تتعلق بانسحاب تركيا من “اتفاقية إسطنبول”، وأوضاع اللاجئين، والأوضاع في جنوب شرقي تركيا وشمال سوريا.

وأشار ميشيل إلى أنه اطلع من المسؤولين الأوروبي على مستجدات الأوضاع على الحدود التركية السورية وفي المناطق الشمالية من سوريا.

أقرأ ايضاً:

قالن: اجتماع أردوغان مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي كان “إيجابيا”

الاتحاد الأوروبي: نرغب في بناء “أفضل العلاقات” مع تركيا

كما تطرق المصدر الأوروبي للمقترحات التي قدمها ميشيل ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، للرئيس أردوغان في اجتماعهم.

العلاقات مع تركيا

وأشار المصدر الأوروبي إلى أنّ المفوضية الأوروبية ستبدأ وضع جدول أعمال يهدف لتحقيق تقدم في العلاقات مع تركيا وأنّ هذا الأمر متعلق بمدى تهدئة التوتر شرقي المتوسط والخطوات التي ستقدم عليها أنقرة حيال علاقاتها مع قبرص الرومية واليونان والمسائل الإقليمية.

التوتر شرقي المتوسط

كما لفت المصدر أنّ المسؤولين الأوربيين أكدا في اجتماعهما مع أردوغان على المسائل المتعلقة بحقوق المرأة وحرية الصحافة، وأنّ “الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي لن تقبل بالأجندات الإيجابية في العلاقات مع تركيا ما لم يتم تحقيق تقدم في هذه المسائل”.

تركيا-ترك ميديا

المصدر: وكالة الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى