تركيا والعالم

واشنطن تبلغ أنقرة إلغاء مرور سفينتين حربيتين من المضائق التركية

أفادت مصادر دبلوماسية، أن الولايات المتحدة الأمريكية أبلغت وزارة الخارجية التركية، “إلغاء عبور سفينتين حربيتين أمريكيتين المضائق التركية باتجاه البحر الأسود”.

الغاء عبور سفينتين حربيتين

وقالت مصادر دبلوماسية مقربة من وزارة الخارجية التركية، مساء الأربعاء، إن “واشنطن قدمت إخطارا دبلوماسيا عبر سفارتها بالعاصمة أنقرة إلى وزارة الخارجية التركية، يفيد بإلغاء عبور سفينتين حربيتين المضائق التركية باتجاه البحر الأسود”.

أقرأ ايضاً:

وزير الدفاع التركي: نعمل ما بوسعنا لمنع وقوع تصعيد بالبحر الاسود

أردوغان: لا علاقة لمشروع قناة إسطنبول باتفاقية “مونترو”

وأشارت المصادر ذاتها إلى أنه “تم إلغاء تصاريح سابقة لمرور السفينتين عبر مضيق البوسفور”.

وفي وقت سابق، أشارت مصادر في الخارجية التركية أنه “تم الإبلاغ عبر القنوات الدبلوماسية بعبور سفينتين حربيتين أمريكيتين إلى البحر الأسود وفقًا لاتفاقية (مونترو)”.

اتفاقية (مونترو)

تسمح اتفاقية مونترو للمضائق البحرية (1936) بمرور السفن الحربية التابعة للدول غير المشاطئة للبحر الأسود، من مضيقي الدردنيل والبوسفور، بشرط إشعار تركيا بالمرور قبل 15 يومًا، والبقاء في البحر الأسود لمدة لا تتجاوز21 يومًا.

وقبل اندلاع الحرب العالمية الأولى (1914 – 1918)، عملت الدولة العثمانية على وضع سياسات جديدة للمضائق البحرية مع تزايد تهديدات دول أوروبا الغربية وروسيا لهذه الممرات الحيوية.

وبعد خسارة العثمانيين للحرب وتوقيعهم على معاهدة سيفر (1920)، جرى ترك إدارة المضائق للجنة مؤلفة من ممثلين عن بريطانيا وفرنسا وإيطاليا واليابان، تولت مسؤولية ضمان أمن المضائق البحرية. حسب تقرير لوكالة الأناضول.

إلا أن سيطرة الجيش التركي بقيادة مؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك على مضيق الدردنيل والبوسفور بعد الانتصار في حرب عام 1923، مهدت الطريق أمام صياغة اتفاقية خاصة حول المضائق وتقديمها إلى عصبة الأمم، ثم نقل سلطات الإشراف على المضائق إلى لجنة دولية برئاسة تركيا.

وفي تلك الفترة، سمحت اللجنة التي تترأسها تركيا بعبور السفن العسكرية والتجارية من المضائق في وقت السلم دون فرض قيود زمنية، فيما أعلنت أنقرة فرضها قيودًا على مرور السفن الحربية من المضائق في زمن الحرب.

وكان من المقرر أن تعبر السفينتين في الرابع عشر والخامس عشر من أبريل/نيسان الجاري؛ لتستقر في البحر الأسود، على أن تعودا في 4 و5 أيار/مايو المقبل.

تركيا-ترك ميديا

المصدر: وكالة الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى