تركيا والعرب

أردوغان: نولي أهمية قصوى لسلام ورفاهية ليبيا

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، أن بلاده تولي أهمية قصوى لسلام ورفاهية ليبيا.

جاء ذلك في كلمة الرئيس عقب اجتماع الحكومة في العاصمة أنقرة.

وتطرق أردوغان إلى استقباله رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة والوفد المرافق له في المجمع الرئاسي، الإثنين.

وأكد أن تركيا لم تتخل أبدا عن الوقوف إلى جانب الأشقاء الليبيين في مواجهة الهجمات التي تستهدف سيادتها ووحدة أراضيها.

أردوغان: نولي أهمية قصوى لسلام ورفاهية ليبيا

وقال أردوغان: “نولي أهمية قصوى لسلام ورفاهية ليبيا التي تربطنا بها ما يقرب من 500 عام من العلاقات القديمة”.

وأردف:” الحمد لله، بفضل الدعم الذي قدمناه لهم، ضمنا أن تكون ليبيا على طريق الاستقرار والسلام من جديد”.

وأشار إلى أنه جدد خلال لقائه الدبيبة تأكده على أن تركيا ستقدم كافة أشكال الدعم من أجل بسط حكومة الوحدة الوطنية سيادتها على كامل أراضي البلاد.

اقرأ أيضًا: أردوغان: الاستقرار والأمن أهم عوامل تنمية الدول وتقدمها

ولفت أردوغان إلى أن تركيا تتطلع من المجتمع الدولي تنحية الانقلابيين والوقوف إلى جانب الإدارة الشرعية في ليبيا.

وشدد على أن تركيا ستواصل تقديم جميع أنواع الإسهامات حتى تتمكن ليبيا من مداواة جراحها وإعادة إعمارها وتنميتها ونظرتها بثقة على مستقبلها.

وفيما يخص العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، شدد على أن طلب بلاده الوحيد من الاتحاد الأوروبي يتمثل في أن تخضع تركيا لنفس المراحل والإجراءات مثل الدول الأخرى التي تم قبول عضويتها في الاتحاد.

وحول العلاقات مع أوكرانيا، أعرب أردوغان عن ثقته بأهمية كل خطوة ستتخذ حيال تطوير العلاقات بين البلدين من أجل سلام واستقرار المنطقة.

وفيما يخص روسيا، لفت إلى أن قنوات الحوار التي أبقتها تركيا مفتوحة مع موسكو نجحت في الحيلولة دون وصول الأزمات في المنطقة إلى أبعاد خطيرة.

انقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى