تركيا والعرب

أردوغان يطالب المجتمع الدولي بدعم إجراء الانتخابات في ليبيا

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المجتمع الدولي لتقديم “دعم صادق” إلى ليبيا، لإجراء الانتخابات في موعدها المقرر.

 

جاء ذلك الإثنين، في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، في أنقرة.

 

وأعرب أردوغان عن سعادته البالغة باستضافة الدبيبة ووزراء حكومته في أنقرة.

 

وأشار إلى أن زيارة الوفد الليبي رفيع المستوى التي وصفها بـ”التاريخية” تأتي عشية شهر رمضان المبارك، راجيا من الله أن تكون وسيلة خير لكلا البلدين.

 

كما تقدم أردوغان بالتهاني لسائر العالم الإسلامي بحلول الشهر الفضيل.

 

ولفت الرئيس أردوغان إلى عقد الاجتماع الأول لمجلس التعاون رفيع المستوى بين تركيا وليبيا بنجاح، بعد تعذر التئامه عقب تأسيسه عام 2014 بسبب الاضطرابات في ليبيا.

 

وأشار إلى أنه جرى خلال المباحثات التأكيد على الرغبة المتبادلة في الارتقاء أكثر بالتضامن والتعاون بين البلدين.

 

-نبني مستقبلنا عبر القوة التي نستمدها من تاريخنا المشترك

 

ولفت الرئيس أردوغان إلى وجود علاقات متينة ومتجذرة تمتد لأكثر من 500 عام تربط بين البلدين.

 

وأضاف: “بصفتنا شعبين صديقين وشقيقين تربطهما أواصر القربى، اشتركنا في وحدة مصير على مدار قرون من أجل وجودنا.. وخضنا كفاحا ضد من استهدفوا سيادتنا كجسد واحد”.

 

واستشهد الرئيس أردوغان ببطولات شخصيات تاريخية من كلا الشعبين من أمثال مصطفى كمال أتاتورك (مؤسس الجمهورية التركية الذي تواجد في ليبيا عندما كان ضابطا في الجيش العثماني لتنظيم المقاومة ضد الاحتلال الايطالي) ورفاقه، والمناضل الليبي عمر المختار الملقب بأسد الصحراء الذي اصبح رمزا لمقاومة الاستعمار.

 

وأضاف: “نبني مستقبلنا عبر القوة التي نستمدها من تاريخنا المشترك”.

 

وتطرق الرئيس أردوغان إلى دعم تركيا للحكومة الشرعية في ليبيا ومساندتها في صد عدوان مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر على العاصمة طرابلس.

 

وقال أردوغان: “دعمنا لليبيا حال دون سقوط طرابلس ومنع ارتكاب مجازر جديدة وضمن وقف إطلاق النار”.

 

وأردف: “الذين وقفوا إلى جانب الانقلاب والانقلابيين في ليبيا عوضا عن الحق والعدالة والشرعية شركاء في المجازر”.

 

وتابع: “هدفنا الرئيسي يتمثل بالحفاظ على سيادة ليبيا ووحدتها السياسية وسلامة أراضيها ورفاه شعبها”.

 

وأكد أن تركيا ستواصل دعم حكومة الوحدة الوطنية الليبية كما فعلت مع الحكومات الشرعية السابقة.

 

ومضى قائلا: “أولويتنا من الآن فصاعدا أن تعم صلاحية وسيادة حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا سائر أنحاء البلاد”.

 

وأضاف: “أدعو المجتمع الدولي إلى تقديم دعم صادق إلى ليبيا لتنظيم الانتخابات في موعدها المقرر”.

 

وقال: “أتمنى أن تنتهي مرحلة استغلال الصراع لتحقيق مكاسب تتعارض مع مصالح الليبيين عبر مساندة أطراف غير شرعية”.

 

من ناحية أخرى، لفت الرئيس أردوغان إلى أن تركيا ستسلم ليبيا 150 ألف جرعة من لقاح كورونا اعتبارا من غد الثلاثاء.

أنقرة – ترك ميديا

المصدر : الأناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى