تركيا والعرب

الدوحة.. السفارة التركية تحيي ذكرى محاولة الانقلاب الفاشلة

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

أحيت السفارة التركية في قطر، الخميس، الذكرى الخامسة لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها البلاد منتصف يوليو/تموز 2016.

وحضر الفعالية، السفير التركي لدى الدوحة مصطفى كوكصو، ومدير عام الشؤون الآسيوية بوزارة الخارجية القطرية سالم المري، وعدد من السفراء والدبلوماسيين في الدوحة، إضافة إلى الجالية التركية.

كما شهدت الفعالية حضور، سمية برجين، أخت الشهيد رستم رسول برجين، والسيدة مؤمنة شوال أليشكان، ابنة الشهيد صالح أليشكان، من شهداء ليلة الانقلاب.

أقرأ أيضا : سفير أنقرة بالدوحة: تركيا أقوى مما كانت عليه في الماضي

وفي كلمة له خلال الفعالية، قال السفير كوكصو، إن الشعب التركي خرج بكل مكوناته وتوجهاته السياسية في ليلة الانقلاب، ليؤكد أن روحه فداء لحماية الوطن والديمقراطية والشرعية.

وأضاف: “محاولة الانقلاب الفاشلة كشفت عن التهديد الكبير الذي كان يشكله تنظيم غولن الإرهابي تجاه دولتنا”.

وأكد أن “الفضل الأكبر في القضاء على هذا التهديد يعود إلى الشعب التركي؛ الذي أظهر أنه مستعد للتضحية بحياته لحماية دولته، وأنه طوى صفحة الانقلابات إلى غير رجعة”.

وتابع كوكصو: “نحن مستمرون في نضالنا ضد تنظيم غولن وأمثاله في الداخل والخارج”، وأردف: “ما خفَّف عنا الصدمة وأثلج صدورنا هو تلاحم الأمة الإسلامية ووقوفها معنا”.

وأكد السفير التركي أن بلاده لن تنسى الموقف الأخوي التاريخي لدولة قطر؛ لافتا إلى أن أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، هو أول زعيم دولي اتصل بالرئيس رجب طيب أردوغان، ليلة 15 تموز.

وأشار إلى أن الشيخ تميم عبّر لأردوغان آنذاك، عن دعم قطر للحكومة الشرعية وإدانتها لمحاولة الانقلاب الغادرة.

في السياق ذاته، نظم المركز الثقافي التركي بالدوحة “يونس أمرة” جلسة حوارية حول ليلة 15 تموز، شارك فيها عدد من الأكاديميين والمواطنين الأتراك.

وتحتفل تركيا الخميس، بيوم “الديمقراطية والوحدة الوطنية”، إحياءً لذكرى إحباط محاولة الانقلاب التي نفذتها عناصر من تنظيم “غولن” الإرهابي في 15 يوليو 2016.

الدوحة _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟