تركيا والعرب

المنفي يؤكد عمق العلاقات التاريخية بين ليبيا وتركيا

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي، السبت، على عمق العلاقات التاريخية بين بلاده وتركيا، وأهمية تعزيز فرص التعاون وتطوير العلاقات الثنائية.

تصريحات المنفي جاءت خلال لقائه في طرابلس، وفدا تركيا رفيع المستوى يرأسه وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، بحسب بيان للمكتب الإعلامي للمنفي.

وأوضح البيان أن “اللقاء بحث متابعة مخرجات ونتائج اللقاءات السابقة بدءاً من زيارة رئيس المجلس الرئاسي إلى تركيا في مارس/آذار الماضي، وما تلاها من زيارات بين البلدين، ودعم المسار السياسي، وتوحيد الجهود الإقليمية من أجل توافق دولي يدعم استقرار وأمن ووحدة ليبيا”.

وأوضح أن “تشاووش أوغلو نقل تحيات رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان، إلى رئيس المجلس الرئاسي”، مؤكدا دعم بلاده “لاستقرار ووحدة ليبيا”.

أقرأ أيضا : طرابلس.. تشاووش أوغلو يلتقي رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي

وأشار البيان إلى أن “الوفد التركي أكد على استمرار التعاون في مجالات تدريب المؤسسات الأمنية والشرطية، وإزالة الألغام، إلى جانب التعاون في ملفات الحد من الهجرة غير الشرعية، ومكافحة الجريمة المنظمة”.

وفي سياق متصل، التقى عضوا المجلس الرئاسي موسى الكوني وعبد الله اللافي بالوفد التركي في اجتماع منفصل، وفق بيان للمكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي.

وأشاد عضوا المجلس بـ”دور تركيا في دعم المسار السياسي، والوصول إلى حل بين الفرقاء الليبيين، ووقف إطلاق النار، وإعادة الأمن والاستقرار في ليبيا”.

وفي وقت سابق السبت، ذكر بيان لدائرة الاتصال بالرئاسة التركية، أن وفدا رفيع المستوى يزور طرابلس، لبحث العلاقات الثنائية وقضايا إقليمية مع المسؤولين الليبيين.

وأضاف البيان أن الوفد يرأسه وزير الخارجية تشاووش أوغلو، ويضم وزيري الدفاع خلوصي أكار، والداخلية سليمان صويلو، ورئيس هيئة الأركان العامة يشار غولر، ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان.

كما يضم الوفد رئيس دائرة الاتصال برئاسة الجمهورية فخر الدين ألطون، والمتحدث باسم الرئاسة إبراهيم قالن.

وليد عبد الله _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟