تركيا والعرب

مصادر أمنية تنفي استهداف الجيش التركي مدنيين شمال سوريا

نفت مصادر أمنية تركية، الخميس، ادعاءات مفادها استهداف القوات المسلحة التركية مدنيين في شمال سوريا، مؤكدة أنها تستهدف الإرهابيين فقط.

وكانت بعض مواقع الأخبار على الإنترنت، ادعت أن القوات التركية استهدفت بقذائف مدفعية، مدنيين في المناطق الواقعة تحت سيطرتها في شمال سوريا.

وقالت المصادر الأمنية، إن هذه الادعاءات لا تمت للحقيقة بصلة.

وأكدت أن القوات التركية تستهدف الإرهابيين فقط، وأنها تختار أهدافها دائما وفق ذلك.

اقرأ أيضًا: “الأطباء الدوليين” تقدم 30 طرفًا صناعيًا لضحايا الحرب في سوريا

وشددت أن المدنيين الأبرياء، والبيئة، والمواقع الأثرية، والمباني الدينية والثقافية، عناصر لا يجوز المساس بها بالنسبة للجيش التركي.

وأوضحت المصادر أن تركيا تؤدي كل المسؤوليات الواقعة على عاتقها في إطار الاتفاقيات المبرمة في شمال سوريا.

 

كما دعت الجميع لتحمل مسؤولياتهم من أجل منع عناصر تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي المتمركزين في تل رفعت منطقتي تل رفعت ومنبج، من الإقدام على التحرش بمنطقتي عمليتي “درع الفرات” و”غصن الزيتون”، ومحاولات التسلل إليهما، وتنفيذ هجمات بالسيارات المفخخة عليهما.

يذكر أن تركيا نفذت 3 عمليات عسكرية في شمال سوريا (درع الفرات، غصن الزيتون، نبع السلام) حررت خلالها مساحات كبيرة من الإرهابيين، شرق وغرب نهر الفرات.

أنقرة – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى