تقارير

بمشاركة تركيا.. عرس أوروبا الكروي ينطلق في ضيافة 11 دولة

تنطلق اليوم منافسات بطولة الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2020) بعد تأجيلها لمدة عام بسبب تفشي وباء كوفيد-19.

وتُنظم البطولة لأول مرة في 11 دولة بعد أن كانت تنظم في دولتين على الأكثر قبل ذلك.

وتستضيف البطولة الحالية مدن روما، ولندن، وأمستردام، وكوبنهاغن، وباكو، وبوخارست، وبودابست، وسانت بطرسبرغ، وميونخ، وإشبيلية، وغلاسكو.

وسُتقام المباراة الافتتاحية للبطولة بين منتخبي تركيا وإيطاليا على ستاد روما الأوليمبي في تمام الساعة العاشرة بتوقيت تركيا. ومن المقرر أن تقام المباراة النهائية ومبارتا الدور قبل النهائي على ستاد ويمبلي بلندن.

أقرأ أيضا : مسيرة تركيا في بطولة أمم أوروبا

تنقسم المنتخبات المشاركة في البطولة إلى 6 مجموعات، تضم كل منها 4 منتخبات. يصعد منها للدور الـ16 متصدر ووصيف كل مجموعة بالإضافة إلى أفضل 4 منتخبات حققت المركز الثالث بمجموعاتها. وتقام مباريات دور الـ16 بطريقة الإقصاء حتى المباراة النهائية.

وتتوزع مباريات المجموعات وفقاً للمدن المستضيفة على النحو التالي:

المجموعة الأولى: تقام مبارياتها في روما (ستاد روما الأوليمبي)، وباكو (ستاد باكو الأوليمبي)

المجموعة الثانية: سانت بطرسبرغ (ستاد سانت بطرسبرغ)، كوبنهاغن (ستاد باركن)

المجموعة الثالثة: أمستردام (ستاد يوهان كرويف أرينا)، وبوخارست (ستاد رومانيا الوطني)

المجموعة الرابعة: لندن (ستاد ويمبلي)، غلاسكو (ستاد هامبدن)

المجموعة الخامسة: إشبيلية (ستاد لا كارتوخا)، سانت بطرسبرغ (ستاد سانت بطرسبرغ)

المجموعة السادسة: ميونيخ (أليانز أرينا)، بودابست (بوشكاش أرينا)

– الحكم التركي جنيد تشاكر

ويشارك الحكم التركي الدولي جنيد تشاكر في إدارة مباريات البطولة إلى جانب 17 حكما آخرين. وشارك سابقا في بطولتي 2016 و2012.

ويشارك الحكم الأرجنتيني فرناندو راباييني في إدارة مباريات البطولة ليصبح أول حكم من أمريكا الجنوبية يحكم في بطولة أوروبية

وستشارك الفرنسية ستيفاني فرابارت أيضاً في إدارة مباريات البطولة لتصبح أول أمرأة تشارك في إدارة مباريات الرجال. كما ستشارك في إدارة المباريات كحكم رابع، أو حكم مساعد.

– زيادة عدد اللاعبين في قوائم المنتخبات

قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم رفع عدد اللاعبين في قائمة المنتخبات المشاركة بالبطولة من 23 إلى 26 لتفادي تأثر الفرق من فترة الحجر الصحي بسبب وباء كورونا ولضمان استمرارية البطولة. إلا أن عدد اللاعبين المسجلين في قائمة كل مباراة سيكون 23. وسيُسمح بإضافة حارس مرمى جديد إلى القائمة في حال كان الحراس المسجلين بالقائمة غير جاهزين من الناحية الجسدية.

– ألمانيا وإسبانيا الأكثر فوزاً بالبطولة

طُرحت فكرة إقامة البطولة من قبل الأمين العام للاتحاد الفرنسي لكرة القدم وأول أمين عام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم هنري ديلوناي. وأقيمت أول بطولة بعد وفاته، عام 1960 باسم “بطولة الأمم الأوروبية” واستضافتها فرنسا.

تنافس في نهائي البطولة الأولى منتخبا جمهوريات الاتحاد السوفييتي ويوغوسلافيا. وفاز منتخب الاتحاد السوفيتي بنتيجة هدفين لهدف.

تمكن المنتخب الألماني من الوصول للمباراة النهائية 6 مرات منها 3 مرات تحت اسم ألمانيا الغربية. وأحرز لقب البطولة ثلاث مرات في أعوام 1972، و1980، و1996.

وفاز المنتخب الإسباني بالبطولة لأول مرة عندما استضافها عام 1964. وغاب عن تحقيق البطولة لفترة طويلة ثم عاد ليحرز اللقب مرة ثانية عام 2008 ومرة ثالثة عام 2012 ليعادل رقم المنتخب الألماني الأكثر فوزاً بالبطولة.

ووصل المنتخب الإسباني للمباراة النهائية في بطولة عام 1984 التي استضافتها فرنسا إلا أنه هُزم أمام صاحب الأرض.
وعقب ألمانيا وإسبانيا يأتي المنتخب الفرنسي في المرتبة الثانية من حيث عدد مرات الفوز بالبطولة. وفاز بها مرتين عامي 1984 و2000.

وفازت منتخبات الاتحاد السوفييتي، وإيطاليا، وتشيكوسلوفاكيا، وهولندا، والدنمارك، واليونان، والبرتغال بالبطولة مرة واحدة.

– أبرز الأحداث بالبطولات السابقة

انسحب المنتخب الإسباني من البطولة لأسباب سياسية عندما أوقعته القرعة أمام منتخب الاتحاد السوفييتي في دور ربع النهائي عام 1960 ليتأهل الأخير مباشرة لدور نصف النهائي.

انتهت المباراة النهائية للبطولة عام 1968بالتعادل بين منتخبي إيطاليا ويوغوسلافيا بهدف لكل منهما. ولم يكن الشوطان الإضافيان كافيين لتغيير النتيجة فتمت إعادة المباراة بعد يومين ليفوز المنتخب الإيطالي بهدفين نظيفين ويحرز لقب البطولة.

تأهل منتخب الاتحاد السوفييتي قبل تفككه بفترة قصيرة للبطولة التي أقيمت عام 1992. وشارك المنتخب بالبطولة تحت اسم منتخب رابطة الدول المستقلة ممثلاً عن دول روسيا، وأوكرانيا، وبيلاروسيا، وكازاخستان، وأوزبكستان، وتركمانستان وقيرغيزستان وأرمينيا ومولدوفا وطاجيكستان. بينما لم ترسل أذربيجان واستونيا وجورجيا وليتوانيا ولاتفيا لاعبيها للمشاركة في البطولة كونها ليست أعضاء في رابطة الدول المستقلة.

تأهل منتخب يوغوسلافيا للبطولة عام 1992 إلا أنه تم إقصاؤه من البطولة بعد تفكك البلاد وشارك مكانه منتخب الدنمارك ثاني المجموعة ليحقق مفاجأة كبيرة ويحرز اللقب.

أحرز المنتخب الألماني البطولة للمرة الثالثة عام 1996 بتغلبه في المباراة النهائية على منتخب التشيك بهدفين مقابل هدف بعد أن أحرز أوليفر بيرهوف الهدف الذهبي. وكانت أول بطولة كبرى على مستوى المنتخبات تُطبق بها قاعدة الهدف الذهبي.

أقيمت البطولة في دولتين للمرة الأولى عام 2000 عندما نُظمت في كل من هولندا و بلجيكا.

في بطولة عام 2004 وصل المنتخبان اللذان تنافسا في المباراة الافتتاحية، إلى المباراة النهائية. وأحرز البطولة وقتها منتخب اليونان.

أحرز المنتخب الإسباني لقب البطولة عام 2012 بعد إحرازه لقب المونديال في 2010 ولقب بطولة الأمم الأوروبية 2008 ليصبح أول منتخب يفوز بثلاث بطولات كبرى متتالية.

في 2016 تغلب المنتخب البرتغالي على نظيره الفرنسي صاحب الأرض، ليحرز لقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه.

أنقرة _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟