منوعات

الرجل الوطواط.. تركي يعود إلى بيته “محلقا”

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

يعتبر التركي جنكيز كوتشاك، مديرا عاما فوق العادة لمرافق التلفريك في جبل “بابا داغ”، حيث يكنى بين زملائه ومعارفه بـ “الرجل الوطواط”، بسبب عودته إلى منزله محلقا ببدلة الجناح (السنجاب الطائر).

يقطن كوتشاك في مدينة فتحة التابعة لولاية موغلا (جنوب) التي تعد درّة السياحة على شواطئ تركيا الغربية، وتعد مقصدا مهما للسياح الأجانب والمحليين.

يعمل كوتشار مديرا عاما لمرافق التلفريك في جبل “بابا داغ” على ارتفاع 1965 مترا، وقد أتم خدمته العسكرية برتبة صف ضابط وتلقى تدريبات على القفز المظلي المستقل أثناء خدمته العسكرية في تسعينات القرن الماضي.

مع حلول 2011، بدأ اهتمام كوتشاك يميل إلى هواية السقوط الحر، ومع التدريب الذي تلقاه في ولاية كاليفورنيا الأمريكية لاحقا، أصبح رياضيا في تركيا يرتدي بدلة الخفاش (رحلة بات مان) أو ما تسمى كذلك “السنجاب الطائر”.

أقرأ أيضا :تركيا.. ستّيني يتخرج من جامعة دخلها قبل 33 عاما

ويرتاد كوتشاك مكان عمله عبر صعود التلفريك ويصعد إلى إلى جبل “بابا داغ”، ولدى انتهاء دوامه يرتدي بدلته الخاصة و”يطير” من ارتفاع قرابة ألفي متر فوق منطقة “أولودنيز” الشهيرة، وينزل بجوار سيارته على الأرض ثم يكمل طريقه إلى منزله بعد قطع مسافة صغيرة.

وفي حديث صحفي، قال كوتشاك إنه يصعد عبر التلفريك إلى أعلى الجبل في غضون 20 -25 دقيقة، ولدى انتهاء الدوام يرتدي بذلة الجناح ثم يقز من أعلى الجبل للعودة إلى المنزل.

وأضاف “بعد القفز من ارتفاع حوالي 2000 متر، أهبط إلى الأرض في غضون 3-4 دقائق، وإذا ما أردت أن أقطع هذه المسافة عبر السيارة من أعلى الجبل إلى الأرض، فهذا سيستغرق 40 دقيقة، وعبر التلفريك 25 دقيقة”.

وأوضح كوتشاك أن الصور ومقاطع الفيديو التي ينشرها على منصات التواصل الاجتماعي حول رحلته إلى منزله، تجذب اهتمام وإعجاب الكثيرين ما يشكل دافع لديهم لزيارة منطقة أولودنيز في فتحية.

موغلا _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟