منوعات

متحف الآثار بهطاي التركية.. نافذة مفتوحة على التاريخ

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

يعرض متحف الآثار في ولاية هطاي جنوبي تركيا، أكبر عدد من المقتنيات الفسيفسائية في العالم، وتحفا تاريخية تعود لآلاف السنين.

المتحف يقع في ولاية هطاي التركية التي استضافت العديد من الحضارات منذ آلاف السنين، وافتتح عام 1948.

وفي عام 2014، تم نقل المتحف إلى موقعه الجديد في الولاية، ليصبح ثاني أكبر متحف لعرض اللوحات الفسيفسائية في العالم.

أقرأ أيضا : عبر متحف.. غازي عنتاب التركية تقدم لزوارها سر نجاح مطبخها

ومن بين اللوحات الفسيفسائية، لوحة “أريادني” (ariadne) ابنة ملك كريت في الأساطير اليونانية، ولوحة “إيروس” الذي يمثل إله الحب في الميثولوجيا الإغريقية.

ويعرض المتحف إلى جانب اللوحات الفسيفسائية، الأواني الفخارية المكتشفة في الحفريات الأثرية، والعديد من القطع الأثرية الفريدة لمختلف الحضارات التي تعكس فن وثقافة المنطقة من العصر الحجري وحتى وقتنا الحاضر.

وأصبح المتحف من أهم متاحف الفسيفساء في العالم، بفضل سحر وحجم وعدد ونوعية مجموعة الفسيفساء الخاصة به، كما أن لديه مجموعة كبيرة وعالمية المستوى من العملات المعدنية المسكوكة في أنطاكيا والتي تغطي جميع الفترات من العصور الأولى.

ومن أهم المعروضات تمثال ملك الحيثيين “سابيليوليوما الأول” (KRAL ŞUPPİLULİUMA) يعود للعام 1322 قبل الميلاد، وتمثال “Tyche” وهي معبودة الحظ عند اليونانيين القدماء.

كما يعرض المتحف “لحد أنطاكية” وهو من بين اللحود القيمة إذ يعود تاريخه للقرن الثاني بعد الميلاد حيث يتوقع أنه يعود لرجل أرستقراطي روماني وذلك من خلال الزخارف البارزة عليه.

هطاي _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟