منوعات

يحب المحاشي.. الغراب “زيتون” رفيق التركي جلال

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

نشأت علاقة صداقة فريدة بين غراب صغير ومواطن تركي عثر عليه جريحاً بعد سقوطه من عشه وأخذه إلى منزله واعتنى به.

وقال المواطن التركي “جلال درة” ، الذي يقطن في منطقة أسنيورت بإسطنبول، إنه بعد أن عثر على صغير الغراب، قام بتضميد جراحه واعتنى به، حتى تكونت علاقة صداقة حميمة بينهما.

وأضاف درة أنه أطلق عليه اسم “زيتون” باقتراح من أحفاده، وأن الأخير لا يفارقه ابداً، ويعتني به مثل ابنه.

أقرأ أيضا : لا يفترقان.. صداقة قوية تربط شاب تركي وببغاء الكروان

وأشار درة إلى أنه وزيتون يستيقظان من الصباح الباكر، ويصحبه في تجواله بالحي، وكذلك أثناء شراء احتياجات المنزل.

وأضاف أنه يُطعم الغراب من طعامه، مبيناً أن زيتون يفضل أكل الخيار، والفلفل، والتوت، والدولمة (المحشي)، والبرغل.

وبيّن أن زيتون يحب التجوال في الحي كثيرا، وعند ندائه له يطير ويقف على كتفه، مدركاً أنهم سيخرجون إلى الحي.

ولفت درة إلى أنه كان مرشحاً في الانتخابات السابقة لشغل منصب مختار الحي، وأنه خسر بفارق ضئيل، مؤكداً أنه يستعد لخوض الانتخابات المقبلة، حيث سيطرق مع مساعده زيتون أبواب الناخبين للحصول على أصواتهم.

وأعرب درة عن اعتقاده أن من يحب الحيوانات يحب الناس، ويسعى لخدمتهم، وبين أنه في حال فاز بالانتخابات سيتجول في الحي برفقه مساعده زيتون لتفقد أحوال الناس.

إسطنبول _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟