فعاليات ومؤتمرات

مؤتمر دولي في المالديف يناقش دور المؤسسات التعليمية في نشر السلم

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

عقد مركز أرض السلام للتنمية وحقوق الانسان بمقر جامعة المالديف الإسلامية  في العاصمة ماليه مؤتمراً دولياً

بعنوان ( دور المؤسسات التعليمية والتدريبية والشبابية في نشر ثقافة السلم العالمي بين الشعوب ) للفترة 18-19/08/2021 في العاصمة المالديفية- ماليه-

تحت رعاية معالي الدكتور إبراهيم زكريا رئيس جامعة المالديف الإسلامية, حيث هدف المؤتمر إلى نشر ثقافة السلم العالمي بين الشعوب من خلال عرض مجموعة من الأوراق البحثية  التي مجموعة من الباحثين المختصين والأكادميين من مختلف دول العالم حيث حضر المؤتمر أكثر  من 50 مشارك من الطلاب والاكادمين والمهتمين من جمهورية المالديف.

وقد رحب رئيس جامعة المالديف الاسلامية الدكتور إبراهيم زكريا في كلمته التي ألقاها في جلسة الافتتاح بمركز ارض السلام مشيدا بالجهود المبذولة لانعقاد هذا المؤتمر المهم  مشيرا الى الدور التشاركي والتوافقي بين جمهورية المالديف والمملكة الاردنية الهاشمية وخصوصا في مجال مكافحة التطرف والارهاب ونشر خطاب التسامح بين الشعوب ويظهر ذلك بجلاء من خلال  توقيع جمهورية المالديف على رسالة عمان والعمل بمضمونها.

وقد نوّه رئيس المؤتمر الدكتور عماد الدين الزغول مدير عام مركز أرض السلام للتنمية وحقوق الإنسان إلى ضرورة العمل التشاركي بين المؤسسات التعليمية والتدريبية والشبابية العابر للجغرافيا  من أجل ترسيخ المبادئ العالمية لحقوق الإنسان لدى أفراد المجتمع  وخصوصا فئة الشباب من أجل التصــدي لخطــاب الكراهيــة وتعزيز مفهو السلم العالمي بين الشعوب.  وتضمن المؤتمر محاور عديدة كان من أهمها:

عرض تجربة دولة المالديف في نشر خطاب السلم العالمي من خلال المؤسسات التعليمية قدمة الدكتور سعدالله علي نائب رئيس جامعة المالديف الاسلامية.

دور المؤسسات التعليمية في التأسيس لمفهوم السلم العالمي  قدمة الدكتور عبد الله شاهين من جمهورية مصر العربية

الحوار كمؤسس للفكر المختلف في بناء عالم مكتمل الصورة والمضمون قدمته الدكتورة فوز نزال استاذة الغة العربية في الجامعة الاردنية .

الدور الريادي للمرأة في بناء السلم المجتمعي (الدور الإقتصادي) قدمته الدكتورة فاطمة المهاجري من المملكة العربية السعودية.

رسالة عمان واثرها في تعزيز السلم العالمي قدمه الدتور محمد ثلجي استاذ الدراسات الاسلامية بجامعة اليرموك

دور الاعلام (السوشال ميديا) في ايجاد وتعزيز الخطاب البديل المناهض لخطاب العنف والكراهية قدمه الدكتور عماد الدين الزغول

دور برامج التبادل الطلابي في تعزيز السلم العالمي قدمة الدكتور  أحمد بستنجي رئيس جامعة صاقريا -تركيا

دور مؤسسات المجتمع المدني في تعزيز مفهوم السلم المجتمعي من خلال المنظومة العالمية لحقوق الإنسان قدمة الباحث أحمد سوالمة من الاردن.

وكان أبرزها من خلال اللجنة التنظيمية والعلمية من المشاركين من داخل وخارج المالديف:

-دعوة مؤسسات التعليم العالي في المالديف لايجاد مضلة مشتركه للتبادل للطلاب والأساتذه بهدف التعارف ونقل الثقافات الهادفه للسلم وقبول الآخر.

-تدعيم مناهج مؤسسات التعليم العالي بمساقات دراسية تتعلق بالسلم وقبول الآخر على إختلافه.

-التأسيس لمراكز لتعليم اللغات من أجل القجره على التجانس مع الآخر وفهمه بشكل أكبر باختلاف اللغات مهمها كانت .

-إقامة منظمات نسوية وتفعيلها داخل المالديف ن أجل ضمان وصول المرأة لمراكز صنع القرار بما يضمن حرية المرأه ضمن عدم تجاوز القيم السامية للمرأه.

-إقامة برامج توعوية للناشئين حول الخطاب المناهض لخطاب الكراهية على مواقع التواصل الإجتماعي.

-تفعيل دور مراكز الجامعات الدولية لتوثيق التواصل بين الطلبة الدوليين والمجتمع المحلي.

-تطبيق مضامين رسالة عمان في المالديف من خلال نشر قيم الاسلام السمحه من خلال القنوات الاعلامية والتعليمية المختلفة.

يذكر بأن الوفد الأردني برئاسة الدكتور عماد الزغول قام بعمل سلسلة من الزيارات الرسمية الى الحكومة المالديفية تضمنت زيارة معالي وزير الداخلية عمران عبدالله ومعالي وزير الشؤون الاسلامية الدكتور أحمد زاهر حيث أثمرت هذه الزيارات بالتأسيس لمجموعة من البرماج المشتركة التي سيتم تنفيذها لاحقا بالشراكة بين الحكومة المالديفية ومركز أرض السلام للتنمية وحقوق الإنسان.

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟