إغاثة

“الديانة التركي” يدعو إلى إطلاق حملة لمساعدة غزة

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

دعا وقف الديانة التركي، إلى إطلاق “حملة إعمار” من قبل الدول المانحة لمساعدة الفلسطينيين النازحين والأسر الأشد فقراً في الأراضي المحتلة وخاصة قطاع غزة.

جاء ذلك في تصريحات لنائب رئيس وقف الديانة التركي عبد الرحمن شيتن، خلال مؤتمر بعنوان “غزة.. معًا تحييها”، نظمته جمعية غزي دستك التركية (GDD)، بالتعاون مع الوقف ومؤسسة ACT الأندلسية، في إسطنبول.

اقرأ ايضا: “الإغاثة الإنسانية” التركية تقدم مساعدات لفلسطينيين بغزة

وقال شيتن، إن إسرائيل “دمرت 75 بالمئة من المساكن في قطاع غزة بفعل الاعتداءات المتكررة، إذ تضرر أكثر من 24 ألفا بشكل كامل، و15 ألفا بشكل جزئي، ما تسبب في نزوح عشرات آلاف المدنيين”.

وأضاف: “تم قصف 314 من الأبراج والمباني الاقتصادية والسكنية والتعليمية، إضافة إلى أضرار بالغة لشبكات الري والصرف الصحي في القطاع”.

بدوره قال نائب رئيس منظمة “ACT” أولياء إحسان فهديات، إن 8 مراكز صحية تدمرت بشكل كامل و14 بشكل جزئي في قطاع غزة، ما أدى إلى تعطل تقديم الخدمة الصحية ونقص الأدوية والمستلزمات الطبية”.

وأضاف: “الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة على غزة أودت بحياة 300 شهيد وأكثر من ألف جريح، كما بلغت نسبة الفقر في القطاع 56 في المئة بينهم حوالي 34 في المئة يعانون فقر مدقع”.

في 13 أبريل/ نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في فلسطين جراء اعتداءات “وحشية” إسرائيلية بمدينة القدس المحتلة، وامتد التصعيد إلى الضفة الغربية وتحول إلى مواجهة عسكرية في قطاع غزة انتهت بعد 11 يوما بوقف لإطلاق النار فجر 21 مايو/أيار الماضي.

وأسفر العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية عن حوالي 300 شهيد، بينهم 69 طفلا و40 سيدة و17 مسناً، بجانب أكثر من 8900 مصاب، مقابل مقتل 13 إسرائيلياً وإصابة مئات، خلال رد الفصائل في غزة بإطلاق صواريخ على إسرائيل. –

اسطنبول – ترك ميديا

المصدر: الاناضول

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟