تركيا والعالم

تشاووش أوغلو: نهدف لتطوير علاقاتنا مع إفريقيا على أسس الشراكة

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الثلاثاء، إن بلاده تهدف لتطوير علاقاتها مع الدول الإفريقية على أساس الشراكة، لافتا أن القارة تتمتع بمكانة خاصة بالنسبة لبلاده.

جاء ذلك في كلمة خلال مشاركته في افتتاح سفارة زيمبابوي في العاصمة أنقرة، بحضور نظيريه في زيمبابوي فردريك موسيوا ماكاموري شافا، وغينيا بيساو سوزي كارلا باربوسا.

وأكد تشاووش أوغلو على أهمية هذا اليوم بالنسبة لتطور العلاقات الثنائية بين تركيا وزيمبابوي، مشيرا إلى أن بلاده افتتحت سفارتها في هذا البلد عام 2011.

وأضاف أنه سيشارك في وقت لاحق الثلاثاء، برفقة نظيريه شافا وباربوسا، في افتتاح سفارة غينيا بيساو في أنقرة، لافتا أن عدد السفارات الإفريقية بالعاصمة سيرتفع بذلك إلى 37، في حين كان هذا الرقم 10 فقط قبل 13 عاما.

أقرأ أيضا : تشاووش أوغلو يلتقي نظراءه من باكستان وغينيا بيساو

وشدد على رغبتهم في افتتاح سفارات لبلاده في كافة الدول الإفريقية، موضحا أن عددها يبلغ حاليا 43، وأنه العدد سيبلغ 44 مع افتتاح سفارة في غينيا بيساو قريبا.

كما أعرب عن استعداد تركيا لتقديم شتى أنواع الدعم للدول الإفريقية الراغبة في افتتاح سفارات لها في أنقرة.

وأردف أن “إفريقيا تتمتع بمكانة خاصة في قلوبنا، ونرغب في تطوير علاقاتنا معها على أساس الشراكة والمساواة، وسخرنا كافة إمكانياتنا برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان، من أجل المساهمة في تنمية القارة”.

وأوضح أن الجمعيات التركية في مجالات الصحة، والتعليم، والزراعة، والتكنولوجيا، والتجارة، والتنمية، تؤدي دورا فعالا في القارة الإفريقية.

بدوره، أعرب الوزير شافا عن بالغ امتنانه جراء افتتاح سفارة لزيمبابوي في أنقرة، لافتا أن هذا الحدث يعد مؤشرا على مدى تطور العلاقات الثنائية بين البلدين.

ولفت إلى أن تركيا افتتحت سفارتها في العاصمة هراري عام 2011، في حين افتتحت بلاده سفارتها في أنقرة عام 2019، إلا أن جائحة كورونا أدت إلى تأجيل الافتتاح الرسمي لغاية اليوم.

أنقرة _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
كيف يمكنني مساعدتك؟