تركيا والعرب

القدس.. جمعية تركية تقدم مساعدات طبية لمستشفى “المقاصد”

تعلم اللغة العربية بالتفاعل

أعلنت جمعية “ميراثنا” التركية ، الخميس، أنها قدمت شاحنة محملة بالمساعدات الطبية والأدوية لمستشفى “المقاصد الإسلامية” في القدس استجابة لحاجته.

وقالت الجمعية (غير حكومية) في بيان وصلت، إن “المساعدات تأتي في إطار الدعم المقدم للمستشفى الذي يحتاج إلى مستلزمات طبية وأدوية بشكل عاجل، حيث يقدم خدماته للفلسطينيين بمواجهة الاحتلال الاسرائيلي الذي يواصل اعتداءاته عليهم”.

ونقل البيان عن القنصل التركي في القدس أحمد رضا دميرار، خلال مشاركته في حفل تسليم المساعدات للمستشفى قوله، إن “تركيا ستقف دائما إلى جانب الحقوق المشروعة للفلسطينيين، ونشعر بالسعادة لتوصيل المساعدات التي قدمها أهل الخير في تركيا عبر جمعية ميراثنا”.

وأضاف: “الشعب الفلسطيني يعاني من مشاكل عديدة، ومساعدته دين على كل المسلمين”.

أقرأ أيضا : تفاهم تركي مصري لإبقاء معبر رفح مفتوحا لإيصال المساعدات لغزة

وثمن دميرار جهود مستشفى المقاصد، مشيرا إلى “السعي عبر هذا التضامن للتخفيف من حدة حاجته للدعم”.

ويتبع المستشفى لجمعية “المقاصد” التي تأسست عام 1956، وذلك بعد احتلال مدينة القدس في 1948 وظهور الحاجة لخدمة المقدسيين صحيا وتعليميا.

 

و”ميراثنا” جمعية تركية تعمل على ترميم وإحياء التراث التاريخي والثقافي العثماني في القدس والمناطق المجاورة لها منذ عام 2008، فضلا عن تلبية احتياجات الآلاف من مسلمي القدس بالدعم المالي والعيني.

وأطلقت الجمعية قبل أشهر حملة جمع تبرعات لدعم مستشفى “المقاصد” الذي يعاني أزمة مالية خانقة وصلت إلى 30 مليون دولار يواجه بسببها مخاطر إمكانية سيطرة إسرائيل عليه حال عدم تمكنه من دفع ديونه.

إسطنبول _ ترك ميديا

المصدر : الاناضول 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى